اخر الاخبار

الأحد , 26 يوليه , 2020


المرجع الأستاذ : يسرد لنا أحداث مروعة في زمن السفراء قد غفل عنها السيدالصدر
بقلم :ضياء الراضي
لقد رتب أثرًا وأعطى على أثر نتيجة ألا وهي إلغاء السفارة والغيبة الصغرى على أثرها وهي أن السمري كان ليس له تأثير بالقواعد الشعبية وأن فترته كانت مليئة بالأحداث المروعة من قتل ونهب وسبي إلى غيرها من أمور أخرى فلذا اضطر الإمام-عليه السلام-أن ينهي أمر السفارة والنيابة لأنه يرى أن الأحداث التي سبقت سفارة السمري كانت أكثر وأشد وقعًا على الموالين وغيرهم حيث تعد مرحلة السفيرين الأول والثاني فترة مرعبة مخيفة حيث القتل والنهب والسبي وهتك الحرمات حتى وصل الأمر إلى أكل لحوم البشر فأي ظلم وجور هذا فلماذا لم يرتب الإمام-عليه السلام- الأثر على تلك الأحداث كما يزعم الصدر -رحمه الله- فقط ما يذكر المستشرق عن السفير الرابع بينما كل الأحداث الأخرى قد أشار إليها بالتفصيل إلا أن الصدر غفل عنها وهذا ما بينه المرجع الأستاذ الصرخي بتغريدته أدناه :
(أستَاذُنَا الصّدرُ.. غَيرُ مَعصُوم
25ـ أكْلُ لُحُوم البَشَر..بَيْعُ العَلَوِيّات كَالجَوارِي..عَصْر السّفِيرَين2،1..!!
التّوَافقُ وَالتّخَالُفُ فِي الفَهْمِ وَالرّؤيَة حَالَة طَبيعيّة، وَلكِن المُهمّ أن نَصلَ إلَى الحَقِيقَة أو نَقتَرب مِنها، وَمِن الله التّسدِيد وَهُو الغَفور الرّحيم، وَأَوَدُّ الإضَافَة لِمَورِد مُنَاقشَة الأستَاذ لِكَلَام المُستَشرِق، حَيث اِعتَبَرَ خصوصَ عَصرِ السّفِير الرَابِع هُو مَقصود المُستَشرِق فِي أنّه مَلِيء بِالظّلمِ وَالجَورِ، وَرَتّبَ عَلَيه الأثَر!! وَهَذا فَهمٌ خَاطِئٌ جِدًّا كما أوضحنَا، وَأضيف هُنَا:
1ـ هَل اِطّلَع الأستَاذ عَلَى مَا ذَكَرَه المُستَشرِق مِن أحدَاث فِي عَصر السّفراء، وَالّتي عَلَى أسَاسِها أعطَى المستشرق رؤيَتَه وَأطروحتَه بخصوص السّفِير الرّابع؟! فَمَثَلًا:
أـ هَل شَخّصَ الأستَاذ وَقائعَ عَهدِ السّفِيرَيْن الأوّل وَالثّانِي، خصوصًا قَضِيّة صَاحِب الزّنج، وَالّتِي أشَارَ إلَيهَا المُستَشرِق:{أخذَ البصرَة وقَتَلَ فيها (300)ألف نَسَمَة فِي يَومٍ وَاحِد...لَهُ لَذّة خَاصّة فِي سَبْيِ النّسَاء العَلَوِيّات، يَدفَعهُنّ كالإمَاء إلَى أصحَابِه، فَكَانَت العَلوِيّة تُبَاع بِثَمَنٍ بَخْس فِي الأسوَاق كَمَا تُبَاع الجَوارِي}
ب ـ هَل اِطّلَعَ عَلَى الأحدَاث الخَطِيرَة خِلَال سَفَارة الثّالِث، كَقَبَائح القَرَامِطَة، قَالَ رونلدسن:{القَرامِطَة فِي سَنَة(317هـ) قَتَلوا الحَاجّ وَحَمَلوا الحَجَر الأسوَد مِن الكَعبَة}
جـ ـ وَلَا أدرِي هَل غفَلَ الأستَاذ عَمّا ذَكرَه المُستَشرُق عَن الإسمَاعِيلِيّة والدولة الفَاطِمِيّة، {الإسمَاعِيلِيّة، الّذين أسّسُوا الدّولَة الفَاطمِيّة وَوَطّدوا أركَانَها فِي مِصْر، يَعمَلونَ فِي كُلّ مَكَان ضِمن مُؤامَرَة وَاسِعة تَكتَنِف الْإِمْبِرَاطُورِيَّةَ جَمْعَاء}[عَقِيدَة الشّيعة256لِرونلدسن]
2ـ العُمَرِيّ السّفير الأوّل وَابنُه السّفِيرُ الثّانِي قَد عَاصَرَا دَولَة الزّنج (255 ـ 270هـ)، الّتِي يَدّعِي زَعِيمُها أنّه عَلَوِيّ زَيدِيّ أو مِن أبنَاء العَبّاس بِن أمِيرِ المؤمِنِين(عَلَيهما السّلَام) أو غَير ذلِك!! وَلِنَطّلع عَلَى بَعْضِ مَا يَتَعَلّق بِصَاحِب الزّنج مِن خِلالِ مَا سَجّلَه اِبنُ أبِي الحَدِيد، فِي شَرحِ نَهجِ البَلاغَة، الجزء8، تَحتَ عنوَان، أخبَار صَاحبِ الزّنج وَفِتنَتِه(255 ـ 270هـ)، حَيث قَال:
{{أـ [صَاحِب الزّنج ظَهَرَ فِي البَصرَة...زَعَمَ أنّه "عَلِيّ...بِن زَيد بِن عَلِيّ بن الحُسَين بن عَلِيّ بن أبِي طَالِب(عَلَيهم السّلام)"]...[فِي البَحرين اِدّعَى أنّه "عَلِيّ...بِن العَباس بِن عَلِيّ بِن أبِي طَالِب(عَلَيهما السّلام)]
ب ـ [ألَحّ صَاحِبُ الزّنج بِالسّرَايَا عَلَى أهلِ الأُبُلّةِ إلَى أن اِقتَحَموهَا وَأضرَموهَا نارًا...وَقُتَلَ بِالأُبُلّةِ خَلقٌ كَثِير...ثُمّ دَخَلَ الزّنجُ الأهوَاز، فَأحرَقوا مَا فِيهَا وَقَتَلوا وَنَهَبُوا وَأخرَبُوا]
جـ ـ [دَخَلَ عَلِيّ بِن أبَان البَلَدَ وَقْت صَلاة الجُمُعَة، فَأقبَلَ يَقتُل النّاسَ وَيَحرِق المَنازِل وَالأسوَاق بِالنّار...وَجَاء إلَيه إبراهِيمُ المُهَلَّبِيُّ فَاستأمَنَه لِأهلِ البَصرَة فَأمنَهم...فَحَضَر أهلُ البَصرَة قَاطِبَة حَتّى مَلَئُوا الأزِقّة، فَلَمّا رَأى اِجتمَاعَهم أمَرَ بِأخْذِ السّكَكِ وَالطّرق عَلَيهم، وَغدَرَ بِهم وَأمَرَ الزّنوجَ بِوَضعِ السّيف فِيهم، فَقُتِلَ كُلّ مَن شَهدَ ذَلِك المَشهَد...ثُمَ اِنتَشَرَ الزّنجُ فِي سِكَكِ البَصرَة وَشَوارِعِها يَقتُلونَ مَن وَجَدوا...فَأحرقَ المَسجِد وَأخذَت النّار كُلّ مَا مَرّت بِهِ مِن إنسَان وَبَهيمَة وَأثَاث وَمَتَاع]
د ـ [الوَاقِعَة بِالبَصرَة هَلَكَ فِيهَا مِن أهلِها (ثَلَاثمائَة ألف) إنسَان...وَاستَخفَى مَن سَلِمَ مِن أهلِ البَصرَة فِي آبَار الدّورِ، فَكانوا يَظهَرونَ لَيلًا فَيَطلبونَ الكِلَاب فَيَذبَحونَها وَيَأكلونَها، وَالفَأر وَالسّنَانِير، فَأفنوهَا حَتّى لَم يَقدِرُوا عَلَى شَي‌ءٍ مِنهَا]!!...[فَصَارُوا إذا مَاتَ الوَاحِدُ مِنهم أكَلُوه، فَكَان يُراعِي بَعضُهم مَوتَ بَعض، وَمَن قَدرَ عَلَى صَاحبِه قَتَلَه وَأكَلَه، وَعَدِمُوا مَع ذلِك المَاء]!!
هـ ـ [عَن اِمرَأةٍ أنّها حَضَرَت اِمرأةً قَد احتَضَرَت وَعندَها أختُها وَقَد اِحتَوَشُوها يَنتَظرونَ أن تَموتَ فَيَأكلوا لَحمَهَا، فَمَا مَاتَت حَتّى اِبتَدَرنَاهَا فَقَطّعْنَا لَحمَها فَأكَلنَاه!! وَلَقَد حَضَرَت أختُها وَهِيَ تَبكِي وَمَعَها رَأسُ المَيّت، فَقَال لَهَا قَائِل وَيحَكِ مَا لَكَ تَبكِينَ، فَقَالَت اِجتَمَع هؤلَاء عَلَى أختِي فَمَا تَرَكوهَا تَموت حَتّى قَطَعوهَا، وَظلَمونِي فَلَم يُعطونِي مِن لَحمِها شَيئًا إلّا الرّأس]!!
و ـ [القَائِد صَندَل الزّنجي كَانَ يَكشِفُ وجوهَ الحَرائِر المسلِمَات وَرُؤوسهن، وَيُقَلّبهن تَقلِيب الإماء، فَإن اِمتَنَعَت مِنهن اِمرأة لَطمَ وَجهَها وَدَفَعَها إلَى بَعض علوج الزّنج يُواقعها ثُمّ يُخرِجها بَعد ذلِك إلَى سوق الرّقيق فَيَبيعها بِأوكَس الثّمَن]!!
زـ [وَبَلَغَ مِن أمرِ عَسكَرِه، أنّه يُنَادَى فِيه عَلَى المَرأة مِن ولد الحَسَن وَالحُسَين وَالعَباس(عَلَيهم السّلام) وَغَيرهم مِن أشرَاف قرَيش، فَكانَت الجَارِيَة تُباع مِنهم بِدِرهَمَين وَبثلاثة دَرَاهم، وَيُنَادَى عَلَيها بِنَسَبِها، هذه ابنة فلان بن فلان، وَأخَذَ كُلّ زنجيّ مِنهم العِشرِينَ وَالثّلاثينَ، يَطؤهن الزّنْج وَيَخدمن النّسَاء الزّنْجِيّات كَمَا تُخدَم الوَصَائف]}}[انظر: شرح نهج البلاغة8 لِابن ابي الحديد، تاريخ الطبري3، ومروج الذهب4]
الصّرخي الحسني


https://www.facebook.com/Alsarkhyalhasny/photos/a.130339455277528/164119445232862





القراء 143

التعليقات

سعاد_جميل

وفقكم الله

حيدر_

احسنت استاذ

ابو_سارة

وفقكم الله

علي

بوركتم استاذ

مقالات ذات صلة

المرجع الأستاذ :لقاء الحنانة 3 بَدَأَ بِضَجيجٍ وَجَعجَعةٍ طَوِيلَة واهيَة عَن العِرفَان

المرجع الأستاذ :لماذا الصدر يتهم رونلدسن المُستَشرِق بسوء النية !!

المرجع الأستاذ : يسرد لنا أحداث مروعة في زمن السفراء قد غفل عنها السيدالصدر

المرجع المحقق: أشَرنَا إلَى أنّ الأستَاذ قَد اِنتَقَد المُستَشرِق وَاتّهَمَه لكن تبنى رأيه

المرجع المحقق: المَهدِيّ ثَابِتٌ يَقِينًا قَبلَ الغَيبَة وَقَبلَ اِدّعاءِ السّفارة

حكم الموسيقى والغناء في الرّثاء والأناشيد في فقه المرجع الأستاذ !!!

المرجع المحقق: لَم أجِد مَا ذَكَرَه الأستَاذ عَن الغِنَاء وَالرّقص وَالدّربَاشَة وَإدخَال السّيوف فِي الجِسم!!!

المرجع الأستاذ مستفهمًا : س:مَدَى عِلَاقَتِكم بعائلة الشّهيد؟...ج: أنَا عِرفَانِيّ!!!

المرجع الأستاذ مستفهمًا : س:مَدَى عِلَاقَتِكم بعائلة الشّهيد؟...ج: أنَا عِرفَانِيّ!!!

الأستاذ المحقق يبين: أن السيد الصدر لا يعرف عنوان كتاب يعتبره مصدرًا لما ذكره

المرجع المحقق يبين: إن الغاية من البحث هي نفي العصمة والعرفان عن الصدر كما يزعم أهل السلوك

المرجع الأستاذ : يكشف التناقضات والاضطرابات في أجوبة الشهيد الصدر

المرجع المحقق: يرى التصدي للفتن وشدتها والمفاسد المترتبة عليها إلزاما شرعيًا!!

المرجع الأستاذ : يَقول أستَاذنَا الصّدر:{لِي جَنَبَة بَاطنِيّة... لَا يَعرِف مِقدارَها إلا الله}

المرجع الصرخي: معزيا أستاذه الصدر ومبينًا الأيادي التي اغتالته

المرجع الاستاذ يبين ..للسيد الصدر جنبة باطنية لا يعرفها الا الله.

الصلاة في زمن جائحة كورونا ...في فقه المرجع الصرخي

المحقق الصرخي يبين قولاً عظيمًا قاله الصدر

المحقق الصرخي مغردًا : اِستِعمَار وَجَاسوسِيّة...أو...اِفتِخَار وَمَشروعِيّة ؟!!

أتباع نهجك سيدي الصادق، يتربّون في مجالس الشور.. المحقق الصرخي معلمًا

تغسيل الميّت المصاب بمرض كورونا في فقه المرجع الصرخي بقلم

المعلم المحقق : يستفهم عن الصيحة التي ذكرها الصدر في لقاءه

المرجع الأستاذ يبين: السلوكية واستغلالهم لمؤلفات الصدر .. "مِنّة المَنّان" أنموذَجاً

لمرجع الأستاذ يبين: السلوكية واستغلالهم لمؤلفات الصدر .. "مِنّة المَنّان" أنموذَجاً

المرجع الأستاذ يبين: مخالفة الصدر للجميع ويدعي تحريف وتعطيل القرآن

الأستاذ المحقق : السيد الصدر بكلّ ثقَةٍ يَقول بِأنّ العِرفَان سَيَبقَى بَل بِالضرورَة سَوفَ يَبقَى!!!

المرجع الأستاذ مغردًا: مَن يُخطئ بآية قرآنية يَعتَقِد أنّه مُفَوَّضٌ بِها، كَيفَ يَكون مَعصومًا؟!!

المرجع المحقق مبينًا : الأرجوزة الإيرانية كشفت حقائق عن شخصية الصدر المضطربة

الأستاذ المحقق: إذا كَان ذاك هُو إمَام كُلّ البَشَر فَأينَ صَارَت الأعلَمِيّة يَا سيّدَنا الأستَاذ

الأستاذ المحقق يؤكد: بأن الصدر غير معصوم إلا أن المشعوذ يقول بالعصمة

المرجع الأستاذ يوضح: بأن الصدر يعلن الخامنئي إمام لكل البشر

المرجع الأستاذ يوضح: بأن الصدر يعلن الخامنئي إمام لكل البشر

المرجع الأستاذ مستفهمًا: جَلسَة تَحضِير الأروَاح...مَاذا حَصَل؟!!

المرجع الأستاذ ...يبين ان توقيع الاقامات بيد الدولة فاين الادعاءات البطولية

المرجع الأستاذ: أعلَم وَصَاحِب وِلَايَة..أيَحتَاج إذنَ الخُوئِي؟!

المرجع الأستاذ ...سؤال صريح للسيد الصدر الثاني والجواب أنا عرفاني !!

بفقد أمير المؤمنين نرفع التعازي إلى آل بيت الرسالة وحفيدهم المرجع المحقق

المرجع الأستاذ ...يطرح استفهامات بين أيدي العقلاء

المرجع المحقق : الأستاذُ..يُبطِل قانون المعجزات.. وَيَتخلّى عَنأطروحَة خَفَاء العنوان

المرجع الأستاذ ..... يبين أن السلوكية غرروا بالبسطاء والأغبياء



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net