اخر الاخبار

السبت , 18 مايو , 2019



بقلم : قيس المعاضيدي
إننا عندما نذكر الإمام المهدي-عليه السلام- لانقصد أن الإمام لنا ونحن موكلون التكلم به ،وهو لنا فقط ! وإنما نذكره لتذكير أنفسنا ليس إلا ،أما من كان في حسابات أخرى فهذا شأنه وهو حر التفكير ،وعند الحديث حول الإمام المهدي نقصد أن الإمام لكل البشرية فهو إمام المعمورة بما فيها . ولكل ناحية منها بلغت بذلك سواء وصلها التبليغ أم لا فهذا شأن الفرد .
قال تعالى في كتابه العزيز :} الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا...{ (٣)سورة المائدة.
وهنا نسأل ما هي نعمة الله ؟ فالكل حر بالإجابة فنعم الله لاتعد ولا تحصى ،ومنها الأنبياء والرسل لأنهم يعلمون الناس ويرشدوهم إلى ماذا ؟ إلى معرفة الخالق-جل وعلا- أليس صحيح ،ومعرفة الخالق عن ماذا تفيدنا ؟ فمعرفة الله- سبحانه وتعالى- هي مصدر النعمة بل لا مصلحة في شيء بدون معرفته .وبلحاظ ذلك أن أي علم من أين ؟وأي علم يحمله إنسان .ماهي أخلاق هذا الإنسان؟ نقصد الإنسان العالم الرباني الرسالي لأن علمه من الله-عز وجل - والله يقذف العلم في قلب من يشاء .فكيف إن كان الإنسان من يحمل العلم من الذين يخشون الله في السر والعلن ؟ فالإمام المهدي ممن هم من يخشونه ويعبدونه لأنه يستحق العبادة فعبدوه لا طمعًا بجنته ولا خوفًا من ناره ! وأن حمل العلم من شخص يعرف بتقوى الله ألا يصلح أمينا على علمه .ويستفاد منه كل الناس مهما اختلفوا بأفكارهم ومناطقهم ؟ سواء آمنوا أم لم يؤمنوا هذا شأنهم لا يغيروا نور الله فنوره متهم ولو كره الكافرون .فالإمام المهدي-عليه السلام- ثورته إنقاذ للكل أي ثورته عالمية .ولدينا ما يؤيد ذلك .حيث ذكر المحقق الصرخي في مقتبس من المحاضرة {8} من بحثه ( الدولة .. المارقة ... في عصر الظهور ... منذ عهد الرسول- صلى الله عليه وآله وسلّم-) جاء فيه :
(بشارة موسى التوراتيّة ثمّ بشارة عيسى الإنجيليّة ثمّ تأتي البشارة المحمديّة القرآنيّة التي تُبَشّر بالمهديّ خاتم الخلفاء الأئمّة المصلحين- عليهم السلام- الذي يكون على يديه النصر والفتح القريب {وَأُخْرَى? تُحِبُّونَهَا نَصْرٌ مِنَ اللَّهِ وَفَتْحٌ قَرِيبٌ وَبَشِّرِ الْمُؤْمِنِينَ}، وقد جعل القرآن هذا المعنى في مقابل الجهاد بالأموال والأنفس والذي يحتمل فيه أيضًا نصرٌ وفتحٌ، قال تعالى: {تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ ذَ?لِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ?11? يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَ?لِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} سورة الصف؛ لكن هذا الجهاد والنصر يختلف عن النصر والفتح القريب والبُشرى للمؤمنين الذي يكون في خلافة المهديّ الموعود- عليه السلام -.) انتهى كلام المحقق الصرخي .
إن الله-سبحانه وتعالى- عادل ونحن على يقين في ذلك لأن علمه للكل ،فأنبيائه وأوليائه هم للكل .فالكل مشمول ومشغول بظهور الإمام المهدي ! وإن صموا وأبكموا فسينطق الحجر وتشهد علينا أيدنا وأرجلنا بأننا على علم بذلك .فلماذا لا نحسن التفكير والتدبر بتقبل تلك النعمة بتقوى وتوادد وتراحم لا يظلم بعضنا البعض .فهذا يخفف من تعب وشدة العناء الذي سيعانيه الإمام عند خروجه .و تسهّل مهمته .ولكن مهما تكابرنا وتعاندنا وتغاضينا فإن الإمام ظاهر بإرادة الله-سبحانه وتعالى- وهذا المحتوم كما تذكر الروايات ولو بقيت ساعة واحدة من الدنيا .نسأل الله-جلت قدرته أن يأخذ بنا صيتنا ويعيننا على أنفسنا الأمارة لتقبل النعم ونشكره بنصرة صاحب الحق .اللهم آمين .
https://e.top4top.net/p_1198b81x71.jpg

بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 211

التعليقات

عبد_الهادي_العراقي

احسنتم

حيدر_الحدادي_

احسنت وفقكم الله

مقالات ذات صلة

المفكر الإسلامي المعاصر : أستَاذُنا الصّدر..عَالِمٌ نَاصِح..غَيرُمَعصوم. إصرَار عَلى السياحة بِالرّغم مِن الدّمار وَالقَتلِ في العِراق.

المفكر الإسلامي المعاصر : قُلتُ وَأكرّر وَأؤكّد بِأنّ الأستَاذ الصّدر كَانَ يُكثِر مِن قَول: {أنَا غَیر مَعصوم}

المفكر الاسلامي المعاصر : المُشَعوِذ يَقول: "الصّدر مَعصوم"!!!...بَل خَطّاء خَطّاء خَطّاء!!!

المفكر الاسلامي المعاصر: الأستَاذ يصرّ على السّيَاحة وزِيَارَة آثار أصفَهان

المفكر الإسلامي المعاصر: أستَاذُنَا الصّدرُ..عَالِمٌ..غَيرُمَعصُوم ،الأستاذ يصف طاغوت إيران بــ:{خامنئي إمَام كَلّ البَشَر}

المفكر الإسلامي المعاصر متسائلاً : كَيفَ يَجتَمِعُ الرّيَاءُ مَعَ العِرفَان؟!!

المفكر الإسلامي المعاصر : أستاذُنا الصّدر..مُجتَهِدٌ..العِرفانُ اِضْطِراب س:هل خميني أستاذكم بـ"الفقه"؟...

المفكر الإسلامي المعاصر : س:مَدَى عِلَاقَتِكم بعائلة الشّهيد؟... وَأنَا تَلَقَّيتُ نَوعَينِ مِن المَعَارِف عَنهُ (أي: عَن الصّدر الأوّل)...

المفكر الاسلامي المعاصر : أستَاذُنَا الصّدرُ(رض). س:مَدَى عِلَاقَتِكم بعائلة الشّهيد؟... تَلَقّيتُه مِنه...نَعَم تَلَقَيتُ العِرفان مِن طَرِيقٍ آخَر!! .

المفكر الاسلامي المعاصر : أستَاذُنَا الصّدرُ(رض)..مَوْسُوعِيٌّ مُجتَهِدٌ...العِرفَانُ اِضْطِرَابٌ 20 - وَلا يَخفَى أنّ بَسِيطَ الإيمَان لَا يَصدر مِنهُ ذلِك فَكَيفَ بِأهلِ الإخلَاصِ والمَعرِفَة؟!

المفكر الاسلامي المعاصر : أستَاذُنَا الصّدرُ(رض)..مَوْسُوعِيٌّ مُجتَهِدٌ...العِرفَانُ اِضْطِرَابٌ 20- س:مَدَى عِلَاقَتِكم بعائلة الشّهيد؟...

المفكر الإسلامي المعاصر : عَلَى كُلّ الفروضِ، الجِنّ أو الأروَاح، فإنّنَا نَسألُ الأستَاذَ عَن عِصمَتِها أو وَثَاقَتِها

المفكر الإسلامي المعاصر: - هَل تَمّ تَحضِيرُ جِنّي أو رُوحِ إنسَانٍ مَيّتٍ أو رُوحِ إنسَانٍ حَيّ؟! وَكَيفَ عَرفَ الأستَاذُ أنّهَا رُوح؟!

روحٌ ارتفعت لله فَرِحة بلقائه بليلةٍ هي خيرٌ من ألف شهر... الاستاذ المحقق متأسياً و سائراً.

المفكر الاسلامي المعاصر : النَّبِيّ العَرَبِيّ..القُرآن العَرَبِيّ..اللِّسَان العَرَبِيّ..المَهدِيّ العَرَبِيّ.

المفكر الإسلامي المعاصر : إلتفت... ليست مزحة لكنها الفتن ، والجميع مسؤول أمام الله !!.

المفكر الإسلامي المعاصر : جَلسة تَحضِير الأروَاح...مَاذا حَصَل؟!!

المفكر الإسلامي المعاصر : !! ثقل ميزان حسناتك بطلب العلم ونصرة الدين.

المفكر الإسلامي المعاصر : أستاذُنَا الصّدرُ..مَوْسُوعِـيٌّ مُـجتَهِدٌ...العِرفَانُ اِضْطِرَابٌ 9/ هَل الـجِنّ ثِقَة وَ مَعصُوم؟!!..

حكم الصيام للمسافر لغرض العلاج في فقه المفكر الإسلامي الصرخي .

دخول الماء للجوف أثناء المضمضة في شهر رمضان في فقه المفكر الإسلامي الصرخي .

المفكر الإسلامي المعاصر : "الشّذَرَات وَمِنّة المَنّان..أطروحات..للتّفَلسفِ وَعَرْضِ الأفكار"

المفكر الاسلامي المعاصر : الأستَاذَ لَم تَنفَتِحْ بَصيرَتُه عَلى العَالم الآخر فَكيفَ صَارَ شَيخًا للتّسلِيك؟!

المفكر الإسلامي المعاصر : إصدَارَاتِ أستَاذِنَا الصّدر، تَبيّنَ لِي أنّ نِسبَة "العِرفان" إلَى الأستَاذِ غَيرُ وَاقِعيّة .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف مرتكزات السلوكية.

كيف يستدل الصدر الثاني؟ المفكر الإسلامي مبيناً !!

المفكر الإسلامي المعاصر : أستَاذُنَا الصّدرُ سمع ببطلان قانون المعجزات من أسلافه .

المفكر الإسلامي المعاصر : الأستاذُ. يُبطِل قانون المُعجِزات .

من يدعي الأعلم بالأصول أهكذا تدار الأمور عنده ؟ المفكر الإسلامي المعاصر كاشفاً.

المحقق الصرخي : لماذا إشتهرت السلوكية في وقت الصدر الثاني والتصق إسمها به ؟؟!!

المفكر الإسلامي المعاصر:اِمتَازَ سيدُنا الأستَاذ بِكِثرَةِ اِستِخدَام صِيَغٍ كَالعِلمِ وَاليَقِينِ ..... بِاستِحقَاقِ اللّعن مَعَ عَدَم الصّحّة!!

الأصول..وَالتّأكِيد ثُم التّأكِيد..عَلَى عَدَم العِصمَة.. المفكر الإسلامي المعاصر معلقاً!!!

المفكر الإسلامي المعاصر يبيّن ماهي نظرة السلوكيون "لفقه الأخلاق ".

المفكر الإسلامي المعاصر :"فِقْه الأخلَاق"..فِي قَبضَة..حَرَكَة التّسلِيك !!

المفكر الإسلامي المعاصر يثبت استيلاء السلوكية على أفكار السيد الصدر !!.

المفكر الإسلامي المعاصر يصلح ما دمّره السلوكيين !

المفكر الإسلامي المعاصر :يحذرنا من الذي يَرَى نَفْسَهُ أعظَمَ مِن النَّبِي وَالقرآن .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف المنظومةُ الفكريةُ للسلوكيةِ وانحرافِها الأخلاقي .

مَوسُوعَةُ الإمَام المهدِيّ بين الاستدلال.والتأويل .المفكر الإسلامي المعاصر مبيناً !!!

الفيلسوف الإسلامي المعاصر :.قَائِدُ السّلُوكِيّة وَالمُرجِئَة.. يُقاتِلُ المَهديّ



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net