اخر الاخبار

الإثنين , 30 سبتمبر , 2019




إعداد :قيس المعاضيدي

عالج الاسلام الحنيف العلاقة بين الرجل والمرأة بوضع عقد الزواج الاهتمام به والتأكيد عليه فقد وجد في الشريعة الاسلامية عقدان للزواج وهما عقد الزواج الدائم و عقد الزواج المنقطع .قال تعالى :

{وَالْمُحْصَنَاتُ مِنَ النِّسَاءِ إِلَّا مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ كِتَابَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَأُحِلَّ لَكُمْ مَا وَرَاءَ ذَلِكُمْ أَنْ تَبْتَغُوا بِأَمْوَالِكُمْ مُحْصِنِينَ غَيْرَ مُسَافِحِينَ فَمَا اسْتَمْتَعْتُمْ بِهِ مِنْهُنَّ فَآتُوهُنَّ أُجُورَهُنَّ فَرِيضَةً وَلَا جُنَاحَ عَلَيْكُمْ فِيمَا تَرَاضَيْتُمْ بِهِ مِنْ بَعْدِ الْفَرِيضَةِ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا} (النساء:24).

ولكل منهما شروطه وأسبابه .وقد سمحت الشريعة الإسلامية . بتعدد الزواجات .ولكن ربما يضيع حق أحد الطرفين وخوفا من عدم العدالة فواحده ،قال تعالى في محكم كتابة الكريم :

} فَانْكِحُوا مَا طَابَ لَكُمْ مِنَ النِّسَاءِ مَثْنَى وَثُلَاثَ وَرُبَاعَ فَإِنْ خِفْتُمْ أَلَّا تَعْدِلُوا فَوَاحِدَةً{ [النساء:3] وقال تعالى :

} وَلَنْ تَسْتَطِيعُوا أَنْ تَعْدِلُوا بَيْنَ النِّسَاءِ وَلَوْ حَرَصْتُمْ{ [النساء:129]

وكل ذلك لان الله –سبحانه وتعالى - يريد بكم اليسر وقد يحدث ان حصل تقالب نتيجة كلام رقيق بين امرأة و رجل فان لن يتنبهوا ربما يفعل الشيطان فعلته فيوقعهما في مصيدته ويحصل ما يخدش الحياء وحتى ذلك نهى عنه الاسلام قال تعالى في كتابه العزيز :

(فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض..) [الأحزاب: 32].

وبعد كل هذه الالطاف الالهية . قد يحصل شيء من تقارب عاطفي والتفرد بإمراة اجنبية وخشية الوقوع في المحرم كان لنا هذا السؤال لشاب توجه به للمحقق الصرخي لإيجاد سبيل شرعي لموضوعه لأنه ينشد التحصن بالشريعة الاسلامية ،فكان السؤال هو :

. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ما هو حكم الخروج مع بنت كحبيبة، أي ليس معها لي ارتباط كزوجة أو خطيبة، ولا عقد قران أو ما شابه؟، بالإضافة إلى لمسها باليد و تقبيلها؟، مع العلم أنَّ أهلها وأهلي يعلمون بعلاقتنا، لكن بدون التقاء الطرفين للحظة.

فأجاب المحقق الصرخي :

. بِسْمِهِ تَعَالَى:

هذا غير جائز شرعًا ولا أخلاقًا، فالواجب الشرعي الحفاظ على أعراض الناس، ومن باب النصح والإرشاد أن تستغفر الله وتترك هذا العمل والذهاب لأهلها والزواج منها، ونسأل الله لنا ولكم الهداية والصلاح، إنّه غفور رحيم.

ان كثرة المتزوجين في المجتمعات ،تعد ظاهرة صحيه واخلاقية تحصن المجتمعات من الامراض الاخلاقية والمادية .فما بالك في مجتمع تكثر فيه نسب الطلاق والايدز او كثرة العزاب والذي يلقي بضلاله على كثرة العوانس ؟؟!!. اللهم اجعلنا ممن يخشونك في السر والعلن ،انك نعم الرازق ونعم المعين وتغفر الذنب لمن تاب وآمن وعمل صالحاً.

https://5.top4top.net/p_1359o50or2.jpg

https://web.facebook.com/fatawaa.alsrkhy.alhasany/](https://web.facebook.com/fatawaa.alsrkhy.alhasany

بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 148

التعليقات


مقالات ذات صلة

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف امتدادات لكسرى ومطالبات بإيوانه !!

الفيلسوف الإسلامي المعاصر يتسائل كاشفاً فكر المجوس : مَا هِيَ فَلسَفَة انتظَار المُخَلّص المَجوسِيّ؟!

هل سَيَثأر يَزدَجرد كِسرَى المَجوسِيّ مِن الإسلَام وَالمُسلِمِين فَيُعِيد المَجوسِيّة، هُو أو أحَد أولَادِه؟.....المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

ماذا فعل الفرس المجوس ليدخلوا في الاسلام ؟ المفكر الاسلامي المعاصر كاشفاً.

المفكرالإسلامي المعاصر : هل الثّأر لِكِسرَى وَإيوَانِه وَعَرشِهِ مِن رَكَائز دِيَانَة وَعَقِيدَة كُبَرَاء الفُرْس وَمُنَجّمِيهم وَكَهنتِهم؟!.

كُبَرَاء وَمُنَجّمُو الفُرْس...وَالثّأر لِإيوَان المَجُوس!! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

لقَد شَرّف الله تَعَالَى أهلَ العِرَاق بِالإسلَام بِفَضْلِ الخَليفة الثّانِي .. المفكر الإسلامي المعاصر موضحاً .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر . دروس وعبر من واقعة الطف .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر : إنّ الإصلَاحَ إصلَاحُ العَقْلِ، والعَقلُ سَيّد الأعمَالِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : هل عملنا بالأمر والنهي وطبقناها على نهج الحسين الشهيد وآله وصحبه الأطهار؟؟

حكم الصلاة على سجادة طاهرة في مكان متنجّس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

دول (شيعية) تحاصر بغداد...الإمام إلى أين ؟!! الأستاذ المحقق مبيناً.

من منح شهادة العرفان للخميني ؟ المفكر الإسلامي المعاصر مجيباً.

العرفان والتصوف، الفيلسوف الإسلامي المعاصر موضحاً

حكم الصّلاة بدون إقامة في فقه الأستاذ المحقق.

شَمّات عرفانية من ملاحظات روزخونيّة . الفيلسوف الإسلامي محققاً.

حكم قراءة المرأة الحائض للقرآن في فقه الأستاذ المحقق .

استفهامات الفيلسوف الإسلامي المعاصر حول دعوى عرفانية وروحانية السيد الصدر

كَلِمَات فَارسِيّة مُتَفَرّقَة..صيّرَت الخُميني عارِفًا!! المفكر الإسلامي المعاصر كاشفاً

عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء وبناء شامخ.. الصرخي مواصلاً.

آبائنا عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء الأستاذ المحقق سائراً.

الفيلسوف الإسلامي المعاصر : الأمَانَة وَالمَوضوعِيّة وَالواقِعيِّة مَطلوبَة دَائِمًا.

حكم تارك الواجبات العبادية بعد البلوغ في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم تلقيح البويضة خارج الرحم في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم اليمين الغموس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

طرق معرفة دم الحيض في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات الفيلسوف الإسلامي المعاصر لقراءة التاريخ بصورة صحيحة

حكم صلاة الفجر قضاءًا في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات المفكر الإسلامي المعاصر حول قراءة الصدر الثاني للسفارة والغيبة الصغرى .

مَبنَى الأستَاذ فِي جَعلِ تِلك الظّروف سَبَبًا لِاِنقِطَاع الوَكالَة كُلِّيًا! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً

المفكر الإسلامي المعاصر : هَل يَعتَقِد الأستَاذ أنّ الغَيْبَةَ وَالظّهورَ يَتبَعَان مَنهَجَ التّقِيّة الّذي فَهِمَه بِسَلبِيّةٍ وَغَرَابَة؟!

المفكر الإسلامي المعاصر : الأستَاذ...يَنسِفُ السّفَارَة وَالغَيبَة الصّغرَى!!

استلام القروض بإذن الحاكم الشرعي في فقه المفكر الاسلامي .

حكم الموسيقى والغناء في الرّثاء والأناشيد في فقه الفيلسوف الاسلامي المعاصر .

السيد الصدر مجتهد لكن لايدري ؟؟الفيلسوف الإسلامي مبيناً

أين الضّبط وَالاستقرَار؟!! في تثبيت العرفان.المفكر الإسلامي المعاصر متسائلاً.

ثالث القوم بين العرفان وعدمه !! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

البَاطِن...حَلَال وَحَرَام!!.....أين الضّبط وَالاستقرَار؟!! قَد أنكر الأستاذ اِرتِبَاط البَاطِن بِالمعصومِين.. المفكر الإسلامي المعاصر مبيناً.

المفكر الإسلامي المعاصر : الباطن حلال و حرام!! أ- اِدّعى الأستاذ حلّيّة البَاطِن(العِرفان، التّصوّف) وَمَشروعِيّتَه...



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net