اخر الاخبار

الجمعة , 10 يناير , 2020




بقلم : قيس المعاضيدي

يأتي شخص يقبل ويقاتل على الكرسي ويساوم ويستخدم كل الوسائل نعم كل الوسائل !! وعندما يتحقق له ما يريد نلاحظة يفعل ما يحلوا لة ،أو ما يسوغ لة ضميره الميت دون رحمة بالرعية أو يترك الامور على الغارب .وبالمناسبة نذكر أن من يحمل هذا الشعار يفكر فية غيره الف مرة ويرتعد خشيه من الله في حال فشله لانه يحمل في طياتة امانة كبيرة ، ولكن يقبل فية اخر ولايكترث فيه ..عجيب !!! . ومحل الكلام ولاية الفقية بما فيها وما عليها ومتى تتحق ومن يصلح لحملها وادائها على ضوء منهج الاسلام الحنيف .حول هذا وما يحمل ومن له حق الولاية ،ذلك يجيبنا عليه الاستاذ الصرخي بالتفصيل. في بيانه ((ولاية الفقية .. ولاية طاغوت )) وحتى لانطيل عليكم إليكم مقتبس منه .حيث جاء فيه قائلا :

(إنْ لَم تكنْ ولايةَ الفقيه فهي وِلايةُ الطاغوت، وِلايةُ السّفيه، وِلايةُ الشيطان، وِلايةُ فرعون وَ قارون، وِلايةُ قَيَافَا رَئِيسِ الْكَهَنَةِ، وِلايةُ الكَهَنة، وِلايةُ الأنبياء الكَذَبة، وِلايةُ الأئمة الدّاعين إلى النار!! فقد تَواتَرَت المَعاني في العَهْدِ القديمِ والجديد، كما تواترتْ عن رسولِ الله وأهلِ بيتِه والصّحابةِ الأطْهارِ(عليهم الصلاة والسلام)، في التحذيرِ مِن أئمّةِ الضلالةِ الدّاعينَ إلى النارِ، الأخطرِ مِن الدجّال، نَعَم، وَبِكلِّ صَراحةٍ وَ وضوحٍ لَقَد حَذّرونا مِنَ الطاغوتِ الذي يُقيمُ حكومةً ويرفعُ رايتَها باسْمِ الإسلامِ والمذهبِ والإمامِ، فكلّ حكومةٍ ورايةٍ قبلَ الظهورِ المرتقَبِ للمخلّصِ المهديّ(عليه السلام) في آخرِ الزمان، فهي حكومةُ طاغوتٍ ورايةُ طاغوتٍ وضلالٍ.

ـ عن الإمامِ الصادق(عليه السلام): {{كُلُّ رَايَةٍ تُرْفَعُ(تخْرُجُ) قَبْلَ قِيَامِ القَائِمِ(قَبْلَ رَايَةِ الْقَائِمِ)، فَصَاحِبُهَا طَاغُوتٌ يُعْبَدُ مِنْ دُونِ اللهِ (عَزَّ وَجَلَّ)}[الكافي، الوسائل، الغيبة، البحار]. ـ جاء في كتاب الله العزيز: {وَجَعَلْنَاهُمْ أَئِمَّةً يَدْعُونَ إِلَى النَّارِ ۖ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ لَا يُنصَرُونَ}[القصص41].

ـ وجاءَ في القرآن الكَريم: {وَمِنَ النَّاسِ مَن يَقُولُ آمَنَّا بِاللَّهِ وَبِالْيَوْمِ الْآخِرِ وَمَا هُم بِمُؤْمِنِينَ.. وَمَا يَخْدَعُونَ إِلَّا أَنفُسَهُمْ.. فِي قُلُوبِهِم مَّرَضٌ فَزَادَهُمُ اللَّهُ مَرَضًا.. وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ* أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَٰكِن لَّا يَشْعُرُونَ.. أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ.. أُولَٰئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الضَّلَالَةَ بِالْهُدَىٰ فَمَا رَبِحَت تِّجَارَتُهُمْ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ}[البقرة(9ـ16)].

ـ وفي العهدِ القديمِ، سِفرِ مَلَاخي، الإصحاح2، قال: {{ (1ـ9) ـ وَالآنَ إِلَيْكُمْ هذِهِ الْوَصِيَّةُ أَيُّهَا الْكَهَنَةُ.. قَالَ رَبُّ الْجُنُودِ.. فَتَعْلَمُونَ أَنِّي أَرْسَلْتُ إِلَيْكُمْ هذِهِ الْوَصِيَّةَ.. أَمَّا أَنْتُمْ فَحِدْتُمْ عَنِ الطَّرِيقِ وَأَعْثَرْتُمْ كَثِيرِينَ بِالشَّرِيعَةِ.. فَأَنَا أَيْضًا صَيَّرْتُكُمْ مُحْتَقَرِينَ وَدَنِيئِينَ عِنْدَ كُلِّ الشَّعْبِ}}.

ـ وفي العهدِ الجديدِ، إنجيلِ متّى، الإصحاحِ7، قال: {{15ـ اِحْتَرِزُوا مِنَ الأَنْبِيَاءِ الْكَذَبَةِ الَّذِينَ يَأْتُونَكُمْ بِثِيَاب الْحُمْلَانِ، وَلكِنَّهُمْ مِنْ دَاخِل ذِئَابٌ خَاطِفَةٌ}}.

يتبع..) انتهى كلام الاستاذ الصرخي .

وهنا نرى ان كلام الاستاذ الصرخي مفهوم لكل من يهمة موضوع ولاية الفقية ،. ولكن يعتصرنا الالم والحسرة بما يتعامل البعض مع امر الله وانبيائة و رسله الذي حملوا الرسالات بامانة وتحملوا الظروف الحالكة ليوصلوا الرسالة .و ياتي من يدعي ويفعل ضده .رغم اننا نقول اننا مسلمين ونسلم رقابنا لة ونكثر سواده !! اللهم لاتواخذا بما فعل السفهاء فينا . إنا لله و أنا إليه راجعون ،وحسبنا الله ونعم الوكيل .

[http://www.m9c.net/uploads/15781202311.jpg](http://www.m9c.net/uploads/15781202311.jpg

بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 535

التعليقات

محمد

وفقكم الله

سعد_العراقي

وبسبب غياب المنظومة والمرجعية الأخلاقية والقيمية عند الملاحدة أدى الى ايمان البعض منهم ببعض الأخلاقيات الصادمة التي ينفر منها الطبع البشري ومن الأمثلة على ذلك:

ضياء_نوري

وقد اعترف الفيلسوف الوجودي الملحد (جان بول سارتر) بهذه المشكلة قائلًا: (يجد الوجودي حرجًا بالغًا في ْأن لا يكون الله موجودًا لأنَّه بعدم وجوده تنعدم امكانية العثور على قيم في عالم واضح)، وفي نفس السياق أقرَّ الملحد الشهير ريتشارد بنفس المشكلة، فقال:( في هذا العالم لا يوجد شر ولا يوجد خير، لا يوجد سوى مبالاة عمياء وعديمة الرحمة)، لاحظ مبالاة عمياء اباحية مطلقة،

‏صبري_الحميداوي‏

لذلك انبرى الأستاذ المُعلم- بأسلوبه العلمي الوسطي المعتدل- للتصدي لتقويض الفكر الالحادي الذي شاع وتشرب الى المجتمع الاسلامي خاصة شريحة الشباب لأسباب غير خافية على المحلل الموضوعي، فطرح سلسلة البحوث الفلسفية التي تتضمن موضوعات عصرية مهمة تؤسس لتحصين الشباب تحصينا فكريا لاسيما فئة الشباب الذي بات الضحية الأكبر لمؤامرات عالمية واساليب ممنهجة غايتها استقطابه، ومن ابرز تلك البحوث بحث (فلسفتنا باسلوب وبيان واضح) والذي تضمن مناقشته للفلسفة المادية التي يرتكز الالحاد عليها وبين مساوئها ومآسيها..

ابو_صالح_الجنابي

من أهم المشاكل التي يعجز الالحاد عن ايجاد حل لها هو افتقاره الى مرجعية، أو معيارية، أو منظومة قيمية أخلاقية ، فلا يوجد دستور اخلاقي أو مرجعية قيمية عند الملاحدة ، وذلك لأنَّ الالحاد قائمٌ على الفلسفة المادية في تفسير الحياة والتي تصطدم مع فكرة وجود الخالق وتنكرها.

‏ابو_علي_الموسوي‏

يرى الملحد الاسترالي واستاذ الفلسفة الاخلاقية بيتر سينجر: أنَّ ممارسة البشر للجنس مع الحيوانات والبهائم طالما لا تتضمن أذيَّة من أي نوع للحيوان، هو أمرٌ طبيعي ومقبول في اطار حميمية العلاقة بين الحيوانات والانسان، وبالنسبة اليه: فلا خطأ في ذلك على الاطلاق، بل، إنَّه أمرٌ محمودٌ طالما يؤدي الى استمتاع الطرفين: الانسان والحيوان، المصدر (الالحاد وجماع الحيوانات- الملحد بيتر سنفر)،

علي_الباهلي_

ولاية الفقيه في ايران ولاية طاغوت وارهاب وتدمير الشعوب

جميلة_داود

وفقكم الله

عبدالهادي

هل من منازل بالعلم ؟ لسان حال السيد الصرخي الاعلم

مقالات ذات صلة

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف امتدادات لكسرى ومطالبات بإيوانه !!

الفيلسوف الإسلامي المعاصر يتسائل كاشفاً فكر المجوس : مَا هِيَ فَلسَفَة انتظَار المُخَلّص المَجوسِيّ؟!

هل سَيَثأر يَزدَجرد كِسرَى المَجوسِيّ مِن الإسلَام وَالمُسلِمِين فَيُعِيد المَجوسِيّة، هُو أو أحَد أولَادِه؟.....المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

ماذا فعل الفرس المجوس ليدخلوا في الاسلام ؟ المفكر الاسلامي المعاصر كاشفاً.

المفكرالإسلامي المعاصر : هل الثّأر لِكِسرَى وَإيوَانِه وَعَرشِهِ مِن رَكَائز دِيَانَة وَعَقِيدَة كُبَرَاء الفُرْس وَمُنَجّمِيهم وَكَهنتِهم؟!.

كُبَرَاء وَمُنَجّمُو الفُرْس...وَالثّأر لِإيوَان المَجُوس!! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

لقَد شَرّف الله تَعَالَى أهلَ العِرَاق بِالإسلَام بِفَضْلِ الخَليفة الثّانِي .. المفكر الإسلامي المعاصر موضحاً .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر . دروس وعبر من واقعة الطف .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر : إنّ الإصلَاحَ إصلَاحُ العَقْلِ، والعَقلُ سَيّد الأعمَالِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : هل عملنا بالأمر والنهي وطبقناها على نهج الحسين الشهيد وآله وصحبه الأطهار؟؟

حكم الصلاة على سجادة طاهرة في مكان متنجّس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

دول (شيعية) تحاصر بغداد...الإمام إلى أين ؟!! الأستاذ المحقق مبيناً.

من منح شهادة العرفان للخميني ؟ المفكر الإسلامي المعاصر مجيباً.

العرفان والتصوف، الفيلسوف الإسلامي المعاصر موضحاً

حكم الصّلاة بدون إقامة في فقه الأستاذ المحقق.

شَمّات عرفانية من ملاحظات روزخونيّة . الفيلسوف الإسلامي محققاً.

حكم قراءة المرأة الحائض للقرآن في فقه الأستاذ المحقق .

استفهامات الفيلسوف الإسلامي المعاصر حول دعوى عرفانية وروحانية السيد الصدر

كَلِمَات فَارسِيّة مُتَفَرّقَة..صيّرَت الخُميني عارِفًا!! المفكر الإسلامي المعاصر كاشفاً

عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء وبناء شامخ.. الصرخي مواصلاً.

آبائنا عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء الأستاذ المحقق سائراً.

الفيلسوف الإسلامي المعاصر : الأمَانَة وَالمَوضوعِيّة وَالواقِعيِّة مَطلوبَة دَائِمًا.

حكم تارك الواجبات العبادية بعد البلوغ في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم تلقيح البويضة خارج الرحم في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم اليمين الغموس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

طرق معرفة دم الحيض في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات الفيلسوف الإسلامي المعاصر لقراءة التاريخ بصورة صحيحة

حكم صلاة الفجر قضاءًا في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات المفكر الإسلامي المعاصر حول قراءة الصدر الثاني للسفارة والغيبة الصغرى .

مَبنَى الأستَاذ فِي جَعلِ تِلك الظّروف سَبَبًا لِاِنقِطَاع الوَكالَة كُلِّيًا! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً

المفكر الإسلامي المعاصر : هَل يَعتَقِد الأستَاذ أنّ الغَيْبَةَ وَالظّهورَ يَتبَعَان مَنهَجَ التّقِيّة الّذي فَهِمَه بِسَلبِيّةٍ وَغَرَابَة؟!

المفكر الإسلامي المعاصر : الأستَاذ...يَنسِفُ السّفَارَة وَالغَيبَة الصّغرَى!!

استلام القروض بإذن الحاكم الشرعي في فقه المفكر الاسلامي .

حكم الموسيقى والغناء في الرّثاء والأناشيد في فقه الفيلسوف الاسلامي المعاصر .

السيد الصدر مجتهد لكن لايدري ؟؟الفيلسوف الإسلامي مبيناً

أين الضّبط وَالاستقرَار؟!! في تثبيت العرفان.المفكر الإسلامي المعاصر متسائلاً.

ثالث القوم بين العرفان وعدمه !! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

البَاطِن...حَلَال وَحَرَام!!.....أين الضّبط وَالاستقرَار؟!! قَد أنكر الأستاذ اِرتِبَاط البَاطِن بِالمعصومِين.. المفكر الإسلامي المعاصر مبيناً.

المفكر الإسلامي المعاصر : الباطن حلال و حرام!! أ- اِدّعى الأستاذ حلّيّة البَاطِن(العِرفان، التّصوّف) وَمَشروعِيّتَه...



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net