اخر الاخبار

الأربعاء , 25 مارس , 2020




بقلم :قيس المعاضيدي

خلق الله- سبحانه و تعالى - الانسان وفضّله على باقي المخلوقات بالعقل بمعرفة اوامره و نواهيه ،وتلك يمنّها الباري على من يشاء . فمالنا لانشكره على تلك النعمه ؟!.

ولكن الاشد على الناس والأمر ،إن البعض إدعى و يدعي بما ليس فيه ويعطي لنفسه امتيازات وياخد اكثر مما يستحق .ويعطي لنفسه الحق بتاسيس مليشيات لاتعرف بعلم ولاوطن ،تكفر الناس بإقامة الحدود عليهم لا لشيء لرفضهم حكمه المتسلط التكفيري الالحادي وجهله في الاحكام التي تسلط عليها ودلّس له من يستفاد منه للتغطيه على افعاله الشنيعه وارتكاب سرقات والادهى انهم يحكمون بالدين والدين منهم براء .وهم يدعون ان لايمان الذي لديهم لايفوقه ايمان وانهم لهم الفضل على الرعيه ان تلك النعم من السلامه الامراض والنجاة من داعش إلا بتقديم فروض التقديس والطاعه والسجود لهم والتبرك بكلماتهم متناسين قول الباري عز و جل :

(قَالَتِ الْأَعْرَابُ آمَنَّا ۖ قُل لَّمْ تُؤْمِنُوا وَلَٰكِن قُولُوا أَسْلَمْنَا وَلَمَّا يَدْخُلِ الْإِيمَانُ فِي قُلُوبِكُمْ ۖ وَإِن تُطِيعُوا اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَا يَلِتْكُم مِّنْ أَعْمَالِكُمْ شَيْئًا ۚ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ (14)الحجرات .

فكان المفروض ان يحاسبوا انفسهم في كل صغيره وكبيره .حتى لايظن البعض ان هؤلاء هم الاسلام .فينفر من ينفر .فيتحموا وزر هؤلاء الناس الذي غرروا بهم وجعلوهم العوبه بايدهم .!والانسان المسلم من عرف قدر نفسه وعرف الحق وتبعه ليجعله منطلق لنصرت الحق .ولنا في هذا المقام ان نطلع ما جاء في شذرات الفيلسوف الاسلامي المعاصر الصرخي في هذا ذلك ، حيث ذكر قائلاً:

(لابدّ من استثمار وتوظيف الثورة المباركة والتضحية المقدسة وامتداداتها وآثارها وتسييرها المسار الإلهي الرسالي في نصرة إمام الحق وقائده ومؤسس المبادئ السامية التوحيدية الإسلامية الرسالية الخالدة والمضحي بنفسه وعترته الطاهرة من أجل الأمة وصلاحها وتكاملها وخيرها وعزتها، أعني حبيب إله العالمين وسيد المرسلين النور الأكمل والسراج الأنور النبي الأمجد المسدد المؤيَّد بالملائكة وروح القدس الأقدس- صلى الله عليه وآله وسلم-، ولا بدّ من تسييرها صدقًا وعدلًا في تحقيق وتجسيد التوحيد المحمدي المتأصل بالإيمان بالله الواحد القهار.) انتهى كلام الفيلسوف المعاصر .


اللهم إن قوما آمنوا بألسنتهم ليحقنوا به دماءهم فأدركوا ما أملوا، وإنا آمنا بك بألسنتنا وقلوبنا لتعفو عنا فأدركنا ما أملنا وثبت رجاءك في صدورنا ولا تزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا.اللهم آمين
http://www.mediafire.com/convkey/0cc1/633uh6f69p1ypzjzg.jp?fbclid=IwAR2fnMjpTRdU33tiMYIuDrpYZ9DKwk-dnBe9Jqh



بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 108

التعليقات

تسرين_طلال

وفقكم الله

احمد_كاظم

وفقكم الله

مقالات ذات صلة

المفكر الإسلامي المعاصر واضعاً النقاط على الحروف .. ِولايَةُ الفَقِيهِ...- يَقودُ القَطِيعَ بــ.."الطّاعَة العَميَاء..وَإلغاء العَقل"

المفكر الإسلامي المعاصر : يشخص متطلبات حال العراق !

النفاق التخلف ... يظهر جلياً في زمن الكورونا ! : المفكر الاسلامي المعاصر مبيناً.

المفكر الإسلامي المعاصر : كورونا ... بيت النفاق التخلف ينتهك حرمة الأموات .

المفكر الإسلامي المعاصر :(كوفيد-19) والكاهن الأكبر.. والضباع(3)

المفكر الاسلامي المعاصر :(قَائِدُ السّلُوكِيّة وَالمُرجِئَة.. أشَاعَ الطّائِفِيّةَ النَّتِنَة المُلازِمَة للخُرافَةِ وانحِطَاطِ الأخلَاقِ )

المفكر الاسلامي المعاصر :يحذرنا من قَائِدِ السّلُوكِيّة وَالمُرجِئَة الذي اتّخَذَ الشعائرَ وَسِيلَةً للتّجهِيلِ وَصِناعَةِ الإجرَام والإرهَابِ .

حكم التصوير في المناسبات العائلية في فقه المفكر الاسلامي المعاصر .

كفّارة الحنث في اليمين في فقه المفكر الاسلامي المعاصر

أداء الصلاة خارج وقتها في فقه المفكر الاسلامي المعاصر .

من يتحكم بالمشهد العراقي مستغلاً الشعائر للتجهيل والارهاب ؟ المفكر الاسلامي مبيناً .

في رحاب المبعث النبوي :الفيلسوف الاسلامي المعاصر :لناخد التوحيد من محمد وآل محمد.

الفيلسوف الاسلامي المعاصر: لابدّ من استثمار الثورة المباركة والتضحية وتوظيفهما في نصرة إمام الحق .

ولاية الفقيه... بين الادعاء والابدال . المفكر الإسلامي موضحاً.

الفيلسوف الاسلامي المعاصر : اوقفوا قتل الشباب .. شبابُنا قادتنا فخرنا..

المبعث النبوي كشف زيف ولاية الفقيه ..المفكر الاسلامي موضحاً.

أشرق الاعتدال والوسطية بنور الهداية ..المفكر الإسلامي سائراً .

المفكر الاسلامي المعاصر .. يدعو الى الدين والاخلاق وتحرير العقول .

سيرة الإمام الكاظم الوسطية في نهج الفيلسوف المعاصر

قتل الكلاب السائبة والقطط في فقه الفيلسوف الاسلامي المعاصر .

المرأة وعمل التاتو في فقه الفيلسوف الاسلامي المعاصر .

أهمية علم الرجال في استنباط الأحكام الشرعية في فكر الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

الصلاة خلف الإمام الذي يعاني من سلس الريح في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

تغسيل ودفن الميّت المصاب بفايروس كورونا في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم المصاب بفايروس كورونا ولم يخبر الناس في فقه الفيلسوف الاسلامي المعاصر .

الفيلسوف الاسلامي المعاصر : وِلايَةُ الفَقِيه... اُسْكُنُوا..لَا تَخْرُجُوا..أَمْرُكُمْ لَيْسَ بِهِ خَفاءٌ.

المفكر الإسلامي المعاصر : سلاطين الدول القدسيّة التيميّة يستخفِّون بالجوامع والحرمات‎‏!!!‏

المفكر الاسلامي المعاصر : النفس المريضة للتيمية تطبَّعتْ على العنصريّة والطائفيّة والمناطقيّة!!!

سطع نورُ الإمامة بمولد عليّ وعمَّ الاعتدال والأخلاق والوسطية... المفكر الإسلامي مطبقاً.

أئمة الضلالة التيمية ليس عندهم إلّا الطائفيّة والإرهاب والتدليس!!!

المفكر الإسلامي المعاصر.. مهازل فتوحات أئمة التيمية يحررون البلدان ويخربونها !!

المفكر الاسلامي المعاصر في اجابته عن ولاية الفقيه : (دُلَّنِي عَلَى عَمَلٍ، أَنَا إِذَا عَمِلْتُهُ نَجَّانِيَ اَللَّهُ مِنَ اَلنَّارِ).

الاسلامي المعاصر :رسالة الذهبي تكشف عن واقع المنهج التيمي التكفيري التدليسي!!!

المفكر الاسلامي المعاصر :أئمّة التيمية‎ ‎الإرهابيون‏ أفتوا للدواعش باستباحة الموصل.

التيمية الفاشلون يرمون خيبَتَهم وفشلهم على أسماء وهميّة أو شخصيّات معدومة التأثير!!!

الفيلسوف الاسلامي المعاصر : الخطّ العلميّ والمنهج الأخلاقيّ الإسلاميّ السليم‏ مقابل المنهج التيمي السقيم!!!

المفكر الاسلامي المعاصر : لَم يَكُنْ ولَن يَكونَ قِوامُ الدِّينِ بِبَسْطِ يَدِ الفَقيهِ وَحكومتِهِ وَرايتِهِ التي يَرْفَعُها بِاسْمِ الدِّينِ والإسلامِ ...!!

المفكر الاسلامي المعاصر :يقينا المدعي الايراني ... ليس بمجتهد .

المفكر الاسلامي المعاصر : أئمة التيمية مشهورون بالسيرة السيِّئة بين الناس!!!

المفكر الاسلامي المعاصر :أدلّة التيميَّة السقيمة مردودة عليهم وكاشفة عن جهلهم وإرهابهم على طول ‏التاريخ!!‏‎!‎



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net