اخر الاخبار

الأحد , 5 يوليه , 2020




بقلم : قيس المعاضيدي

القضايا التي أخذ على عاتقه المفكر الإسلامي المعاصر الصرخي ، أمام الله بعد أن سكت الآخرين على الرد على مسائل كثيرة . . وفي مواضيع عديدة ومهمة ودقيقة وحساسة ،والتي يترتب عليها مسائل كبرى وخطيرة وخير مثال نمو السلوكية وأخذت مادتها من مؤلفات السيد الصدر الثاني وارتكبت الجرائم تلو الجرائم . وأن تركها بدون علاجات ،يتحمل الجميع الاثم بالسكوت عليها لأنها تفتح أبواب وله مداخل ،وعند عدم المعالجة تستفحل وتصبح صعبت العلاج .فاعتدنا على نقاشات المفكر الإسلامي المعاصر العلمية الرصينة .وإليكم بعض ما سجله على كتابات أستاذه السيد الصدر الثاني-رحمه الله- وهي مقتبس من إحدى تغريداته من على منصة تويتر حيث جاء فيها :

}أولا: الباطن حلال و حرام!! أ- اِدّعى الأستاذ حلّيّة البَاطِن(العِرفان، التّصوّف) وَمَشروعِيّتَه، وأنّ اللهَ قَد سدّدَه لِتَنوير الرّأي العَام حَولَ السّلوكِ وَالعِرفَان وَالباطِن وَشَمّةِ العِرفان وَالجَنَبَةِ البَاطنِيّة، وتوفّق بأن صارَ سَبَبًا في إيمَان النَاس بِمَشروعِيّة مَسلَك البَاطِن!! قَال:{[أضيف شَيئًا لِتَنوِير الرّأيِ العَامّ حَولَ المَوضوع(السّلوك والعِرفان)...إنّ المُجتمَع كَانَ يَنفرُ مِن هذَا الشّيء...لَكِنّ الله تَعالَى هُو الّذي وَفّقَ لِلتّسبِيب إلَى إيمَان النّاس بِمَشروعِيّة هذا المَسلَك]...[ظَهَر مُتعَدّدونَ لَهم هذا المَسلَك...الخميني...يُشير إلى أمورٍ عِرفَانيّة وَباطِنيّة مُعتَدّ بها...عِندَه شَمّة عِرفَان]...[السّبزواري عِندَه عِرفَان...هذا إنّمَا يكون مِن عُلُوّ روحياته...وَتَفسيره فِيه كَثير مِن الأمور البَاطِنيّة...الجَنَبَة البَاطِنيّة فِيه وَاضِحَه جدًا]...[ثَالثُ القَوم وَهُو دَاعِيكُم...لِي جَنَبَة بَاطِنيّة...لَا يَعرف مِقدارَها إلا اللهُ سُبحانَه، وَإنّما الّذي يَعرفُها هُو عَلّام الغيوب(جَلّ جَلالُه)...ولا يحتمل أن يكون اتجاهي الباطني باطلا]...[فَمِن هذِه النّاحيَة أيضًا صارَ هناك قَرينة على صحّة الاتّجَاه البَاطني]} [مواعظ ولقاءات(53-54)]....ب- لكنّه(رَحِمَه الله) لَم يَستَقرّ عَلى رَأيه، فَبَعدَ أقَل مِن صَفحَة نَاقَضَ نَفسَه، فَأشَارَ إلَى حُرمَة البَاطِن(العِرفان، التّصوّف) وأنّ الله لا يُريدُه، وَهُوَ مِن الخَوضِ فِي نَار جَهنّم!! فَفِي جَوَابِه عَلى سؤال عَن كونِه الزّعيم الأوحَد لِمَسلَكِ العِرفَان، قَالَ:{هذِه الصّيحَة الّتي حَصَلَت، أو المَوجَة الّتي حَصَلت، مَشَی(سَارَ) بِهَا بَعضُ طُلّابِي...بحَيث أنّه كَان يُعبّر أحَدُهم بأنّه يَسري هذا المَطلَب فِي النّاس سَرَيَان النّار فِي الهَشيم، أنَا قلتُ لَه أسَفِي...لأنّه فِي الحَقيقَة فِي نَار جهنّم، الله تَعالَى لا يُريد وجودَ البَاطن}!![مواعظ ولقاءات55]{

تويتر: AlsrkhyAlhasny@

الفيس بوك: Alsarkhyalhasny

الإنستغرام: alsarkhya

يبقى التساؤل مطروحًا حول أفكار ومؤلفات السيد الصدر الثاني -رحمه الله- ، فمن حق السائل في ذلك ويبقى البحث والدراسة ولا ضير في ذلك ، لأنها مبنية على احترام شخص السيد الصدر واحترام الأفكار والآراء ،ومهما كان الشخص المقابل فهو محترم . ومسألة النقاش لا يفسد في الود قضية .

بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 578

التعليقات

ياسين_الهاشمي_

وفقكم الله لكل خير مقال راقي

ابو_محمد_الجبوري

حيا الله السيد الصرخي ودليله الذي كشف فيه ركاكة وعدم تمامية ادعاء كل من تقمص رداء ليس له وبين سؤ العواقب الوخيمة التي تحملتها المجتمعات

محمد

وفقكم الله

قاسم_الميالي_

حيا الله الاحرار الشرفاء الذين سلكوا طريق العلم والفكر

يوسف_الخالدي

وفقكم الله

صادق__اليقين__

احسنتم وفقكم الله

علي_محمد_الزاملي_

ان التيارات المنحرفة بصورة عامة و #التيار_السلوكي بصورة خاصة مهيأ بصورة كاملة وتامة (بما يحتوي من فكر منحرف هدام و بما لديه من قيادات متعطشة للسلطة والمال) إلى أن يكون اداة بيد الطواغيت وغيرهم ممن يؤّمن المصالح الضيقة لقيادات هذا التيار. إن التيار السلوكي تورط في كثير من الأعمال الدنيئة وكان مصدرا لكثير من الفتن ومنبعا للعديد من البلابل التي حدثت في المجتمع والوسط الحوزوي، بل وكان هو الأداة التي استخدمها نظام ايران لتصفية السيد #محمد_الصدر رحمه الله.

سيد_رشيد

وفقكم الله

مقالات ذات صلة

الأستاذ المحقق يفكك عقد الإجماع على الشبهات المستحكمة

عدم الاعتقاد والتواصل مع العلوم هل يبرره التكاسل والتخلف ؟الأستاذ المحقق مجيباً.

المفكر الإسلامي يؤكد على الإجماع العقلي العلمي في القضايا .

الفيلسوف الإسلامي يشخص مكامن ضياع العِلْمُ وَالدّينُ وَالأخلَاقُ!!

المفكر الإسلامي المعاصر :خرجت الزهراء الزمت الحجة أوصلت الحق وصوت الحق .

المفكر الإسلامي المعاصر : أمورٌ لَا تُرضِي الطّـائفِيّ وَالتّكفِيريّ مِن كُلّ المَذَاهِب!!

العلوم الإسلامية وما ارتبط بها في ميزان الأستاذ المحقق

المفكر الإسلامي المعاصر :مَن تَمَّت عَلَيْه حُجّة التّشَيّع يُحَاسَب عَلَى أسَاسِها، وَهَكَذا فِي الآخَرِين…

المفكرالإسلامي المعاصر:الغَيْبَتَان(الصّغرَى وَالكُبرَى) حَقٌّ.....لَكِن لَا علَاقَة لِلسّفَرَاء الأربَعَة بِالغَيْبَتَيْن، لَا مِن قَرِيبٍ وَلَا مِن بَعِيد!!

هل تحيا الأمة المرحومة بالمَرْجَعِيّة...وِلَايَة الفَقِيهِ...الجِهَاد الكِفَائِي...؟؟!! المفكر الإسلامي مجيباً .

الفيلسوف الإسلامي المعاصر :يشخّص مكامن الخلل في الأمة المرحومة !!.

المفكر الإسلامي المعاصر يوضّح ماهي الأمّةُ المَرحومَة وكيف ينتسب إليها.

الحالات التي يتم بها التّيمّم بدل الوضوء في فقه المحقق الصرخي .

خمس الرّاتب التّقاعدي المتأخّرفي فقه الأستاذالمحقق الصرخي .

إزالة الحاجب والمانع في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

الفيلسوف الإسلامي محذرًا من مخالفة المَنْهَج الإنسَانِيّ الرّسَالِي الإلَهِيّ !!.

الفيلسوف الإسلامي ناصحاً للسيد الكاظمي: الّذِي تَحَمّلَ مَسؤولِيّةَ قِيَادَةِ العِرَاق... عَلَيْهِ أن يَقطَعَ رؤوسَ الثّعَابِين لَا أن يَرقُصَ مَعَهَا

المفكر الإسلامي المعاصر :بخلاف المَنْهَج الإنسَانِيّ الرّسَالِي الإلَهِيّ،..يَتَمّ خَطْفُ وَقَتْلُ الشَّبابِ، وَتَفجيرُ الرّؤوسِ ..!!

المفكر الإسلامي المعاصر : وِلايَةُ الطّاغوت..(خـ.مـ.نـ) الأذَربيجَانِي..دَلَالَات وَعَلامَات ...

المفكر الإسلامي المعاصر : كُلّ هّذَا القُبْحِ وَالظّلْمِ وَأضعَافه يَقُومُ بِهِ طَاغوتُ إيرَان.

إن صَحّ مَا قِيل:{أرقصُ مَع الثّعَابِين يَومِيًّا وَأبحَثُ عَن مزمَار لِلسّيطَرَة عَلَيهم}!!.. المفكر الإسلامي المعاصرمستغرباً

المفكر الإسلامي المعاصر : الإنسَانُ العَاقِلُ الشّجَاعُ الّذِي حَمَلَ أمَانَةً عَظِيمَة خَطِيرَةً، ... عَلَيْه أن يُحَصّنَ العِرَاقَ مِن دخولِ الثّعَابِين...

المفكر الإسلامي المعاصر : بِخِلَافِ المَنْهَج الإنسَانِيّ الرّسَالِي الإلَهِيّ، نَجِدُ مِلِيشيَات وَعِصَابَات التّكْفِيرِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : إنّ المُتَصَدّيَ لِلوِلَايَة الطّاغِيَةُ(خـ.مـ.نـ)ئي، وَهُوَ جَاهِلٌ وَلَيسَ بِفَقِيه. بقلم : قيس المعاضيدي

المفكر الإسلامي المعاصر : إنّ المُتَصَدّيَ لِلوِلَايَة الطّاغِيَةُ(خـ.مـ.نـ)ئي، وَهُوَ جَاهِلٌ وَلَيسَ بِفَقِيه.

المفكر الإسلامي المعاصر : إن طَاغوتَ إيرَان قَد اعتَمَدَ فِي تَثبِيت سُلطَانِه وَحَمْلِ رَايَتِه عَلَى أفسَدِ الفَاسِدِينَ وَأجرَمِ المُجرِمِينَ.

المفكر الإسلامي المعاصر : طَاغِيَة إيرَان السّفَاح الّذِي قَتَلَنَا فِي كَربَلاء .

المفكر الإسلامي المعاصر : قَد ثَبتَ إجرَامُ وَإرهَابُ وَإفسَادُ (خـ.مـ.نـ)، فَهُوَ سَاقِطُ العَدَالَةِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : المُدّعي الإيرَانِي...لَيسَ بِمُجتَهِد...جَمْعِيّة استِهلَاكِيّة!!

صلاة المرأة بدون عباءة في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

ترك القنوت في الصلاة في فقه المحقق الصرخي .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف طغاة هذا الزمان الفاشلين الكاذبين !! .

المفكر الإسلامي المعاصر : وِلايَةُ الطّاغوت...(خـ.مـ.نـ) ... دَلَالَات وَعَلَامَات .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف عجائب وغرائب هذا الزمان !

المفكر الإسلامي المعاصر :إٕذَا كَانَت السّيَادَة وَالنّسَب الهَاشِمِيّ يَثْبثُ بِالشّمُوع وَالنّذوړِ!! فَلَا غَرَابَة فِي اِدّعَائِهم السّيَادَة لِكِسْرَى وَأولَادِه!!

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف امتدادات لكسرى ومطالبات بإيوانه !!

الفيلسوف الإسلامي المعاصر يتسائل كاشفاً فكر المجوس : مَا هِيَ فَلسَفَة انتظَار المُخَلّص المَجوسِيّ؟!

هل سَيَثأر يَزدَجرد كِسرَى المَجوسِيّ مِن الإسلَام وَالمُسلِمِين فَيُعِيد المَجوسِيّة، هُو أو أحَد أولَادِه؟.....المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

ماذا فعل الفرس المجوس ليدخلوا في الاسلام ؟ المفكر الاسلامي المعاصر كاشفاً.

المفكرالإسلامي المعاصر : هل الثّأر لِكِسرَى وَإيوَانِه وَعَرشِهِ مِن رَكَائز دِيَانَة وَعَقِيدَة كُبَرَاء الفُرْس وَمُنَجّمِيهم وَكَهنتِهم؟!.



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net