اخر الاخبار

الثلاثاء , 21 يوليه , 2020




بقلم :قيس المعاضيدي
يكون النقاش واجب في موضوع الإمام المهدي -عليه السلام- وطبعاً النقاش العلمي الذي يراد منه وجه الله-عز وجل- الهادف لردم الجهل و لتشخيص أماكن الضعف وعدم الدق في التشخيص ،حتى لايلقي ذلك بظلاله على تقبل الناس لحركة الظهور والاستعداد الإيجابي لها .ولهذة الأسباب وغيرها وجد المفكر الإسلامي المعاصر الصرخي أن يحقق فيما ذكره السيد الصدر .حيث جاء ذلك في تغريدة المفكر الإسلامي إليكم مقتبس منها قائلا ً:

(5ـ مَبنَى الأستَاذ فِي جَعلِ تِلك الظّروف سَبَبًا لِاِنقِطَاع الوَكالَة كُلِّيًا!! حَيث قَالَ الأستاذ:{وَهَذا بِنَفسِه، مِن الأسبَاب الرّئيسِيّة لِانقِطَاع الوكَالَة بِوَفَاة السّمريّ}‌!! وهذا يستلزم اِنقِطَاعَ وَانتِفَاء الوَكالة والسّفارة مِن البِدايَة وَمِن الأصل، فَتَنتَفي الغَيْبة الصّغرى المُرتَبِطَة بالسّفراء!! وَهذا المَبنَى المَستلزِم لِنَسفِ السّفارة والغَيْبَة الصّغرى باطلٌ جَزمًا، صُغرى وَكُبرى!!

6ـ هَل يَعتَقِد الأستَاذ أنّ الغَيْبَةَ وَالظّهورَ يَتبَعَان مَنهَجَ التّقِيّة الّذي فَهِمَه بِسَلبِيّةٍ وَغَرَابَة؟! حَيث ظَهرَ مِن الفِعْلِ وَالقَولِ وَالتَطبِيقِ عَلَى النّفسِ والغير!! ولَا تَخفَى دَلَالتُه عَلَى اِنتِهَازِيّةٍ وَتَبريرٍ لِمَواقِف النّفعِ وَالجُبْنِ وَالخنُوع!! وَمِن هُنَا جَاءَت انتِقائِيّة التّوصِيف، فَيَكون شَرعًا وَحِكمَة وَشجَاعَة لِلبَعضِ بَينَمَا لِغَيرِهم يَكون جُبْنًا وَعَمَالَة وَمُخَالَفَة لِلدّينِ!!...7ـ ألَيسَت حَاجَة الإنسَان وَالمُجتَمَع لِلنّاصِح المُنقِذ تَتَضاعَف جِدًّا فِي حَالَات اِشتِداد الظّلم وَالجَور، فَكَيف تَصوّر الأستَاذ أنّ الإمَام (عَليه السّلام) فِي حَالات الشّدّة قَد تَخلّى عَن مَسؤولِيّاته وَقَطَعَ السّفارات وَانتَقل لِمَرحَلَة الغَيْبَة التّامّة؟! فَهَل خَفِيَ عَلَى الأستَاذ مَا فَهِمَه المُستَشرِق حَيث قاَل:{مرّ عَلَى وَفَاة الإمَام العَسكري(عَليه السّلام) سَبعونَ عامًا وَلَم يَظهَر الإمام...وَخِلَال اضطِرَابٍ سِياسِيٍّ وَاجتِمَاعِيّ زَعزَعَ إيمَان النّاس، وَبَلَغَ الظّلم وَالجَور حَدًّا جَعَلَ أكثرَ النّاس يَتوَقّعونَ ظهورَ الإمَام المُنتَظر حَتْمًا}...{فَكَان مَجيء الوَكِيلِ الرّابِع فِي زَمَن شِدّة، فَرُبّمَا شَعَرَ أنّ السّنَوات الّتِي مَرّت مُنذُ أوَاخِر الأئمّة(عَلَيهم السّلام) كَانَت كُلّها مَلِيئة بِالظّلمِ وَالجَورِ وَسَفكِ الدّمَاء، وَأنّ الإمَامَ لَابُدّ أن يَظهَر}[عقيدة الشيعة لِرونلدسن256]؟!! )

twitter.com/ALsrkhyALhasny1

instagram.com/alsarkhyalhasany

The latest Tweets from الصرخي الحسني (@AlsrkhyAlhasny). ‏‏‏مرجع ديني عراقي. Iraq

إن ما ذكره السيد الصدر الثاني-رحمه الله- حول ما كتب حول سفراء الإمام المهدي- عليه السلام- وطبيعة الظروف التي أحاطت بهم ومدى خطورتها على طريقة عملهم .وماهي أسباب انقطاع السفارة .ولضرورة القضية وأبعادها السماوية. فعلى من ينتسب إلى ماتبناه السيد الصدر الثاني ،أن يمعن النظر والتفكر جاعلاً الله -سبحانه وتعالى- في نصب عينيه في كل ما يذهب إليه في تفكيره .ولا تأخذه في الله لومة لائم .ولا تذهب به الظنون إلى وضع عراقيل في طريق الحق .أعاذنا الله من شطحات الشيطان وأهوائه.



بقلم: #me.h83@yahoo.com

القراء 285

التعليقات

ياسين_الهاشمي_

وفقكم الله لكل خير مقال راقي

ليث

السيد الصدر نسف الوكالة والسفارة للامام المهدي عليه السلام وهو بذلك ينفي الغيبة الصغرى للامام عليه السلام فهو ينفي مرحلة وفترة مهمة للامام المعصوم وهذه احدى الثغرات العلمية والهفوات التي وقع بها السيد الصدر في الموسوعة.

علي_محمد_الزاملي_

المتتبع للاحداث التأريخية سيلاحظ ان الدعاوى الضالة و المنحرفة (كإدعاء العصمة الكاذبة و ترويجها للخرافة والدجل والجهل) غالبا ما تنشط عندما يتعرض المذهب الشيعي الشريف الى هجمات شرسة من الخارج. وهذا يؤكد (مع ملاحظات اخرى كالدعم المالي المجهول المصدر) ارتباط هذه الحركات الضالة بأعداء المذهب. بل جميعنا يلحظ الآن كيف ان قادة الحركة السلوكية المنحرفة (التي تدّعي العصمة الكاذبة للسيد #محمد_الصدر رحمه الله وتسعى لنشر الجهل والخرافات والشعوذة) يتمتعون بعلاقات وثيقة مع حكومات وجهات تُعرف بعدائها الشديد للمذهب الشريف.

كرار_أبو_ريم_العراقي

ما أشار أليه المفكر والمرجع الإسلامي السيد الصرخي يثبت يصورة جلية وواضحة أن الفئة الضالة المنحرفة التي تروج لعصمة السيد محمد الصدر في العراق لاتمتلك أدنى دليل على عقيدتهم الضالة الفاسدة

محمد

وفقكم الله

مقالات ذات صلة

المفكر الإسلامي المعاصر : طَاغِيَة إيرَان السّفَاح الّذِي قَتَلَنَا فِي كَربَلاء .

المفكر الإسلامي المعاصر : قَد ثَبتَ إجرَامُ وَإرهَابُ وَإفسَادُ (خـ.مـ.نـ)، فَهُوَ سَاقِطُ العَدَالَةِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : المُدّعي الإيرَانِي...لَيسَ بِمُجتَهِد...جَمْعِيّة استِهلَاكِيّة!!

صلاة المرأة بدون عباءة في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

ترك القنوت في الصلاة في فقه المحقق الصرخي .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف طغاة هذا الزمان الفاشلين الكاذبين !! .

المفكر الإسلامي المعاصر : وِلايَةُ الطّاغوت...(خـ.مـ.نـ) ... دَلَالَات وَعَلَامَات .

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف عجائب وغرائب هذا الزمان !

المفكر الإسلامي المعاصر :إٕذَا كَانَت السّيَادَة وَالنّسَب الهَاشِمِيّ يَثْبثُ بِالشّمُوع وَالنّذوړِ!! فَلَا غَرَابَة فِي اِدّعَائِهم السّيَادَة لِكِسْرَى وَأولَادِه!!

المفكر الإسلامي المعاصر يكشف امتدادات لكسرى ومطالبات بإيوانه !!

الفيلسوف الإسلامي المعاصر يتسائل كاشفاً فكر المجوس : مَا هِيَ فَلسَفَة انتظَار المُخَلّص المَجوسِيّ؟!

هل سَيَثأر يَزدَجرد كِسرَى المَجوسِيّ مِن الإسلَام وَالمُسلِمِين فَيُعِيد المَجوسِيّة، هُو أو أحَد أولَادِه؟.....المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

ماذا فعل الفرس المجوس ليدخلوا في الاسلام ؟ المفكر الاسلامي المعاصر كاشفاً.

المفكرالإسلامي المعاصر : هل الثّأر لِكِسرَى وَإيوَانِه وَعَرشِهِ مِن رَكَائز دِيَانَة وَعَقِيدَة كُبَرَاء الفُرْس وَمُنَجّمِيهم وَكَهنتِهم؟!.

كُبَرَاء وَمُنَجّمُو الفُرْس...وَالثّأر لِإيوَان المَجُوس!! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً.

لقَد شَرّف الله تَعَالَى أهلَ العِرَاق بِالإسلَام بِفَضْلِ الخَليفة الثّانِي .. المفكر الإسلامي المعاصر موضحاً .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر . دروس وعبر من واقعة الطف .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

من منارات الفيلسوف الإسلامي المعاصر : إنّ الإصلَاحَ إصلَاحُ العَقْلِ، والعَقلُ سَيّد الأعمَالِ.

المفكر الإسلامي المعاصر : هل عملنا بالأمر والنهي وطبقناها على نهج الحسين الشهيد وآله وصحبه الأطهار؟؟

حكم الصلاة على سجادة طاهرة في مكان متنجّس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

دول (شيعية) تحاصر بغداد...الإمام إلى أين ؟!! الأستاذ المحقق مبيناً.

من منح شهادة العرفان للخميني ؟ المفكر الإسلامي المعاصر مجيباً.

العرفان والتصوف، الفيلسوف الإسلامي المعاصر موضحاً

حكم الصّلاة بدون إقامة في فقه الأستاذ المحقق.

شَمّات عرفانية من ملاحظات روزخونيّة . الفيلسوف الإسلامي محققاً.

حكم قراءة المرأة الحائض للقرآن في فقه الأستاذ المحقق .

استفهامات الفيلسوف الإسلامي المعاصر حول دعوى عرفانية وروحانية السيد الصدر

كَلِمَات فَارسِيّة مُتَفَرّقَة..صيّرَت الخُميني عارِفًا!! المفكر الإسلامي المعاصر كاشفاً

عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء وبناء شامخ.. الصرخي مواصلاً.

آبائنا عيد سلمٍ وسلامٍ وإخاء الأستاذ المحقق سائراً.

الفيلسوف الإسلامي المعاصر : الأمَانَة وَالمَوضوعِيّة وَالواقِعيِّة مَطلوبَة دَائِمًا.

حكم تارك الواجبات العبادية بعد البلوغ في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم تلقيح البويضة خارج الرحم في فقه الفيلسوف الإسلامي المعاصر .

حكم اليمين الغموس في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

طرق معرفة دم الحيض في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات الفيلسوف الإسلامي المعاصر لقراءة التاريخ بصورة صحيحة

حكم صلاة الفجر قضاءًا في فقه المفكر الإسلامي المعاصر .

تساؤلات المفكر الإسلامي المعاصر حول قراءة الصدر الثاني للسفارة والغيبة الصغرى .

مَبنَى الأستَاذ فِي جَعلِ تِلك الظّروف سَبَبًا لِاِنقِطَاع الوَكالَة كُلِّيًا! المفكر الإسلامي المعاصر محققاً



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net