اخر الاخبار

السبت , 14 سبتمبر , 2019



الصلاة خلف الامام غير العادل - في فقه المحقق الاستاذ
بقلم اجمد الحياوي
قال تعالى: ﴿وَمَنْ يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَهاً آخَرَ لا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِنْدَ رَبِّهِ إِنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ﴾،
نحن اليوم بامس الحاجه الى النصيحة والاقتداء خلف الامام العادل ولاسيما مع كثرة الفتن والضلاله والانحراف والمحرمات واهل السوء ومن يستاكل باسم الدين ومن يحرض في خطبة على الكراهية والحقد ومن يساوم اهل الفساد باستغلال الناس والدين والبسطاء من اجل المنافع والمصالح والدنيا الزائفة الزائلة حتى اصبح المجتمع لايثق باي رائي وكانه يقول لاتحدثني عن الدين دعني اراه في اخلاقك واصلاحك وتقواك واعتدالك اعمل صالحا وكن قدوتنا وللمجتمع وبكل اعتدالك ووسطيتك وقم بتغير الواقع تحو الاحسن وضد الفساد وطالب بحقوق الفقراء وامر بالمعروف وانهي عن المنكر فقد سئمت القلوب وملت من تلك الخطابات الرنانه الاتي لاتجدي ولاتجني منها شي الاوعود والتخديروقد زادت االالام والحسرات والكلام قد اكل عليه الدهر وشرب وحتى تاه البعض وصبح الايهتم عن الاقتداء خلف الامام المخالف ممن لا يعتقد بالولاية اومن يعتقد عن جهل او عن قصد او مصلحة !
عن زرارة قال: سألت أبا جعفر عليه السلام عن الصلاة خلف المخالفين؟ فقال: ما هم عندي إلاّ بمنزلة الجدر
وعن أبي عبد الله عليه السلام أنّه قال: لا تصل خلف من يشهد عليك (لك) بالكفر، ولا خلف من شهدت عليه بالكفر
وهذه الرواية بإطلاقها تشمل بعض المخالفين يحتاج الشخص إلى معرفة امور مهمة تخص عبادته ودينة وكيفية التعامل معها والصلاة خلف الامام العادل من غيره
ومنها وهل يكون مثلا الشخص محافظاً على الواجبات الدينيّة وتاركاً للمحرّمات. و ملاحظة العناصر التي توجب وثوق المجتمع بذالك الامام العادل وهل بكون هذا الشخص صالحاً في دينه، ولا تهمّنا نواياه أو خفاياه وأسراره، !!
ولا قيمة لأخطائه في تشخيص الأمور،او قد يرى رأياً في السياسة أو القضايا الاجتماهية أوغيرها .. ونختلف معه فيه اختلافاً واسعاً، وهل حياته الأخلاقيّة العامّة هي حياة صالحة.وهل لعدم إثبات وقوعه في المعصية، فلو رأيته يغتاب شخصاً فبإمكاني أن أحمله ـ أحياناً ام لاـ اوعلى الأحسن، وأقول: لعلّه ظلمه، فجاز له اغتيابه، أو لعلّه يرى مصلحةً في إرشادنا لفساد ذلك الشخص، فلست مضطراً لارتكاب سوء الظنّ في هذه كل تلك الأموربحاجه الى اجابة !

يسئل بعض الاخوة المؤمنين - سماحة السيد الصرخي دام ظله -عن الصلاة خلف

الإمام غير العادل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

ماحكم صلاة الجمعة خلف إمام غير عادل، أفتونا مأجورين؟

بِسْمِهِ تَعَالَى:

العدالة شرط أساسي في مواضع شرعية متعددة منها: إمامة صلاة الجماعة، والعدالة
هي التي يعصم الإنسان بها عن المزالق والانحرافات، في جادة الشريعة المقدسة
ويسلك فيها السلوك المستقيم الطبيعي، ولا فرق من هذه الجهة بين ترك الذنب الكبير
والصغير، ولا بين فعل الواجب وغيره وما دام الإذعان والاستسلام ركنًا من أركان
الطاعة لأمر الله تعالى ونهيه، وترتفع العدالة بمجرد وقوع المعصية، وتعود بالتوبة
والندم ما دام طبع الانقياد والطاعة ثابتًا في نفسه.

استفتاءات وأحكام طبقَ فتاوى سماحة المرجع الأعلى السيد الصرخي الحسني- دام ظله-

https://mrkzgulfup.com/uploads/156393677771281.jpg

للاطلاع على المزيد من الاستفتاءات والأحكام عبر الرابط التالي: https://web.facebook.com/fatawaa.alsrkhy.alhasany/


القراء 424

التعليقات

احمد_العراقي

موفقين

فاضل_القيسي_

عدالة الانسان معاير سلوكه واخلاقه في الناس فما بالك بمن ياخذ الناس منه دينهم الذي فيه صلاحهم وصلاح دنياهم واخرتهم

مقالات ذات صلة

المفكروالعالم الإسلامي: مَن يُخطِئ بآيَة يَعتقد أنّه مُفوَّضًا بِِها كَيف يَكون مَعصومًا؟!

المفكر الإسلامي المعاصر: السّيَاحَة وَزِيارَة آثَار(أصفَهان) اِعتَبَرَها الأستَاذ فُرصَةً مُبهِجَةً لَطيفَة!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر- إصرَار عَلى السياحة …بِالرّغم مِن الدّمار… وَالقَتلِ …في العِراق !!؟

المفكر الإسلامي المعاصر: أستاذنا الصدرغَيْر مَعْصُوم...سِيَاحَة وَآثَار...قَصْف وَدَمَار

المفكروالمحقق الإسلامي:لايجتمع العرفان مع الرياء

المفكروالمحقق الإسلامي: ياسيدي الصدر إذا كان الخَامنئي إمَام كُلّ البَشَر!"فأين اجتَهِادًكم

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: الخامنئي إمَام كُلّ البَشَر"...شَاعِر أو فَقِيه وَمَرجِع؟!!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:جَلسات تَحضِير الأرواح لا تُناسب عموم الناس..فكيف بِعالِم وَمُجتهِد؟!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:جَلسات تَحضِير الأرواح لا تُناسب عموم الناس..فكيف بِعالِم وَمُجتهِد؟!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر..الأهداف وَهْمِيّة لــ(40) عامَا..أستَاذُنَا الصّدر..نَاظِم لِلشِّعر وَشَاعر!!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر..الأهداف وَهْمِيّة لــ(40) عامَا..أستَاذُنَا الصّدر..نَاظِم لِلشِّعر وَشَاعر!!

الى أستَاذُنَا الصدرهل الخامنئي استاذكم

الأمسيات الرمضانية تتجلى وإحياء ليلة القدر- المحقق الأستاذ موجهاً

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:أستَاذُنَا الصّدرُ..مَوْسُوعِيٌّ مُجتَهِدٌ...العِرفَانُ اِضْطِرَابٌ

المفكر الإسلامي المعاصر: كَیفَ عَرَفَ الأستَاذُ أنّ هذِه مِن أروَاح الإنسِ وَلَيسَت مِن الجِنّ؟!.

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: أعلَم وَصَاحِب وِلَايَة..أيَحتَاج إذنَ الخُوئِي؟!

عَلْي - رمزُ العَدالة والتَّقْوَى والاِعْتِدالُ - سَارَ عَلَى نَهْجِهِ المحققِ الأُستاذ

عَلْي رمزُ العَدالة والتَّقْوَى والاِعْتِدالُ - سَارَ عَلَى نَهْجِهِ المحققِ الأُستاذ

الفيلسوف والمفكرالإسلامي مغردا:النَّبِيّ العَرَبِيّ..القُرآن العَرَبِيّ..اللِّسان العَرَبِيّ..المَهديّ العَرَبِيّ

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:هل أن القارئ للسورة الرجل أو رأس الحسين ؟!!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: جَلسة تَحضِير الأروَاح...مَاذا حَصَل؟!!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: مَن الّذي يَقرأ...الرّجل أو رأس الحسين؟!!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:هَل الجِنّ ثِقَة وَمَعصُوم؟!..عِلمُ الرّجَالِ يُجِيب!!

حسَنُ، سيدي يا كريمَ الكرام -سار على خطاك حفيدك المحقق الهمام قامع الباطل بكل اقدام

الصيام لمن كان عمله السفر- في فقه المفكر الإسلامي المعاصر

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر- تَحضِيرُ الأروَاحِ..مَنشَأ أمرِيكِيٌّ..طقوسٌ دِينِيّةٌ قَدِيمَة!!

صيام المغترب في الدول الاسكندنافية - في فقه المفكر الاسلامي المعاصر

حكم الصيام للمسافر لغرض العلاج- في فقه المفكر الاسلامي المعاصر

الصيام في البلاد التي لم تغب الشمس فيها -في فقه المفكر الإسلامي المعاصر

الفيلسوف العالم الباحث مغرداً:مَاذا يرَى..شَيخُه وَالآلاف مِثله؟!!

الأمسيات القرآنية الرمضانية هي تقوى واعتدال الشباب المسلم - المحقق الأستاذ داعماً

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:چا شنُو..اشبَقّيتوا..للسَحَرة وَالمُشَعوِذين؟!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:أثمَانٌ دنيَوِيّة وَطَلَبٌ لِلسُّمعَة ومُخَالفَةٌ لِدَعوَى السّلوكِ وَالعِرفَان!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: إذا كان (90ـ95)% اختصَاص صَدّام وَدَولَته..فَأينَ الشّجَاعَة؟وَلِمَ الصّراع؟

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: أستاذنا الصدر لا يَعرفُ مَا هُوَ "العِرفَان"وظاهر كلامه الاضطراب

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:أستَاذُنَا الصّدرُ ‏غيرُ مَعصوم..بِـدُون عِرفَان...تَحقِيقًا أكِيدًا

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:اقتراح العزلة لايطاع الله من حيث يعصى

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:اِنكَسرَ القَلَم..لكِن..أين العِرفَان؟!

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر:أستَاذُنَا الصّدرُ ‏غيرُ مَعصوم..بِـدُون عِرفَان...تَحقِيقًا أكِيدًا

المُفكِّرالإِسْلامِيَّ المَعَاصِر: إذا كان (90ـ95)% اختصَاص صَدّام وَدَولَته..فَأينَ الشّجَاعَة؟وَلِمَ الصّراع؟



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net