اخر الاخبار

الإثنين , 11 يناير , 2021


لشباب المسلم الواعد ..يتخذ من التقوى والاعتدال منهجاً تربوياً ..المحقق الأستاذ انموذجاً

بقلم أحمد الحياوي

مايواجه الشباب اليوم في المجتمع مخاطر عديدة ،والتي أصبحت أحد العقبات المستعصية في الطريق ،! فكيف ننتظر من شباب احبطته الظروف في كل شيء أن يشارك في بناء مجتمعه ويطور نفسه ؟ وكيف ننتظر التنمية والانتاج ، من شباب مزقته البطالة ،والعطالة ، والحروب ،والعناء ، وفكر الإلحاد ،وداعش ،والمخدرات ، والمحرمات بأبعادها وصورها وأعبائها مختلفة ،وفي جانب اخر تكون الحكومات منشغلة بسياساتها وانتخاباتها وفسادها ، .فتولد تلك الأحداث عوامل نفسية ،وتكون موثرة في النفس البشرية ، وخصوصا شبابنا العراقي ، فيصحبه التردد عن الخوض في أية مشاركة جماعية ؟ فحتى من يملك موهبة دفنت في خضم هذه الظروف التي مرت دونما علم أودراية او دراسة وبحث اهل الشأن والقرار ؟ لو نظرنا وتأملنا قليلا لحالهم ومتطلباتهم ، واعطينا الفرص لهم ، اكتشفت مواهبهم وسماتهم العديدة ،ان نجاح الدول وتقدمها هو معرفة قدرات ابنائها ،لا ان تقف سدا منيعا ضدهم ، فهل عسى الدولة الديمقراطية ان تحول الى ذالك ! و لإكتشاف ورعاية الجيل الجديد ورعيتها ؟ فالشباب اليوم أحوج مايكون الى التشجيع المقرون بالأمل ، هناك شباب واشبال اليوم قد حظى من خلال العناية والتشجيع قد تمكنوا من المشاركة في المجالس القرانية ، والتربوية ، والأخلاقية ،كذلك المشاركة في الأناشيد الإسلامية والوطنية وقصائد الفرح والحزن وايضا الراب المهدوي الإسلامي والشور وغيرها من فعاليات ، في ربوع بلدنا العراق وباقي المحافظات و في خلق وتشجيع تلك الطاقات الكثيرة وتربيتهم على نحو مبادئ الاعتدال والتقوى ،ومن منطلق ما قاله المفكر وصاحب الوسطية المصلح المحقق الأستاذ الصرخي-دام ظله- حيث يذكر

أن الشارع المقدس اهتم بتنظيف وبتطهير البدن والظاهر فإنه اهتم بتطهير الروح والباطن ،ويحصل هذا بالتوبة الصادقة إلى الله تعالى ، من جميع الذنوب صغائرها وكبائرها والدوام على التطهير والاستغفار والإتيان بالوظائف الشرعية و التشجيع وأثره في بناء النفوس "

إن عبارة واحدة ،أو حتى كلمة مفعمة بالعطف والحنان والتشجيع ،ربما غيرت مجرى حياة إنسان ،فدفعت به إلى النجاح ،وما أصدق ذلك في حياة العظماء والنابغين"، فما أحوج الأجيال لمن يبعث فيها الأمل من جديد الذي يحرك الإرادة والعزيمة ، القادرة على البناء والعطاء ، فالحياة بلا أمل جحيم لايطاق ، ولا أقصد هنا التشجيع بالعبارات والكلمات فحسب ،، بل لابد أن تتاح للشباب الفرصة الحقيقية ،والتي تقع على عاتق الجميع لكي يستمر نجاح الشباب وتزداد الثقة في نفوسهم ،وان تشاركهم في قضايا ومصير بلدانهم ، فشبابنا ينجح ويتميز، كلما أتيح له الفرصة و سنحت له الظروف ، فكلما ازدادوا علم ومعرفة وخلق ونضوج ، اشرقوا بعقيدة ثابتة لا تغيرها امواج الفتن ولا التيارات المنحرفة.—

ولنتمعن ، من هؤلاء الاشبال ،ماذا يقولون في احدى قصائدهم ، وما يعبرون به من احساس عميق، يفوق الذين انعدم عنهم الاحساس بالوطن والدار والكرامة ....

#لامسمار_وضلع_مكسور_واسقاط


https://youtu.be/nUWZIwTtq-Q

شور وطني

II هاي الدار II الأشبال محمد الزاملي- علي صامد II كلمات : حيدر المياحي-محمود المرشدي


القراء 209

التعليقات

ياسين_الهاشمي_

وفقكم الله لكل خير مقال راقي

فهد

طبتم

قاسم_رشيد_

الاعتدال والوسطية طريق الانبياء والرسل

محمد_العراقي

وفقكم الله

ريذ

بوركتم

احمد_علي

موفقين

ليث

المنهج التربوي للشباب يصنع منهم القاعدة المثالية القوية المساهمة في بناء المجتمع وتقدمه فهو يترجم مباديء الدين على ارض الواقع ويبيًن الوسطية والاعتدال والتقوى والاخلاق في مسيرته في الحياة فهو اسلوب ومنهج ناجح ومحبوب ومرغوب لدى الناس.

مقالات ذات صلة

الْمُفَكِّرِ الْإِسْلَامِيِّ مُغرِّدا . عِلي مَعَ الحقّ. عِلي مَعَ عُمُر .. عُمُر حقّ..

المُحسن .. لا وجود له أو توفّى فِي حَياة النَّبِيِّ الأمين... الْمُفَكِّرِ الْإِسْلَامِيِّ مُبَيَّناً...

المفكر الإسلامي المعاصر: هَل رَضِيَتْ وَفَرِحَت الصّدّيقَة فَاطِمَة بِزَوَاج أمّ كُلثوم أو غَضِبَت وَحَزِنَت؟

الشباب المسلم الواعد ..يتخذ من التقوى والاعتدال ...منهجاً تربوياً ..المحقق الأستاذ انموذجاً

الفيلسوف الإسلامي العراقي مغردًا: بِالمُصَاهَرَة...رِضَا فَاطِمَة وَالرّسول...

بطلان الاجماع ..على اسقاط المحسن ...في حادثة بيت الزهراء

المحقق الصرخي مغردًا: المُحسن وَالبَاب وَالإسْقاط...بَيْن...الحَقيقَة وَالخُرافَة وَالسّياسَة

المفكر والفيلسوف الإسلامي مغردا - بِالمُصَاهَرَة...رِضَا فَاطِمَة وَالرّسول...

المحقق الصرخي فَلسَفَتُنا" بأسلوبٍ وبَيانٍ واضِحٍ(2)

الفيلسوف والمفكر الاسلامي مغردا :عمر صهر الامام علي..

المحقق الأستاذ : ماتت أم كلثوم بنت علي . وابنها زيد بن عمر بن الخطاب .. في ساعة واحدة .

المحقق الأستاذ: بُطلان الإجماع على إسقاط المحسن في حادثة بيت الزهراء

فلسفتنا بأسلوب وبيان واضح- في إفناء الشيوعية للفرد ومضاعفات نظامها الخطيرة- الفيلسوف المفكر مؤلفاً..

المحقق الاستاذ - عيسى ويحيى ..يمهدان للمخلص المنتظر ...مقارنة الاديان ..

الشباب العراقي الواعد رمزٌا للتقوى والاعتدال - الفيلسوف المعاصر إنموذجأ

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر - فَاطِمَة..تَنْفِـي..العَصْرَة وَالإسْقَاط...وَكَسْر الضّلْع وَالمِسْمَار

المفكر والمحقق الصرخي مغردًا ...المُحسن وَالبَاب وَالإسْقاط...بَيْن...الحَقيقَة وَالخُرافَة وَالسّياسَة

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر: ابن الطّقطَقي وَالحلّي...ثَمانِيَة قُرون...تَنْفِـي المُحسن ..

المفكر الاسلامي - يَسرقون من ابن عَربي.وَيَدّعون العِرفان! يَسرقون من الغَزالي.وَيَدّعون الأخلاق!

المحقق الصرخي مغردا- ابن عَرَبي... إمَام العارِفينَ.. بِزهْدٍ وَأخلاقٍ وَعِبادة ...

المحقق الصرخي مغردا- ابن عَرَبي...إمَام العارِفينَ..بِزهْدٍ وَأخلاقٍ وَعِبادة ...

المحقق الصرخي - مغردا .. ينْكَشِفُ مَبْنَى العُلَمَاء وَسِيرتُهم فِي نَفْيِ وُجودِ المُحسن

الشَّبَــابُ الــوَاعِدُ . ســـائرٌ عَلَــى مَبْــدَأُ التَّــقْوَى وَالِاعْتِــدَالِ.. الْأُسْـــتَاذُ الْمُحَقِّـقِ انَمُوَذَجــــاً...

المحقق الصرخي:الطّبرسِيّ يُطَابِقُ المُفِيد فِي نَفْيِ وُجودِ المُحسن ...

الْمفِكْرِالْإِسْلَامِيِّ المُعاصَر بَنَى جيلا وسطياً معتدِلاً

الْمفِكْرِالْإِسْلَامِيِّ المُعاصَر: المهديُّ يقتل الدّجّال ويساعده عيسى

الْمفِكْرِالْإِسْلَامِيِّ مُغَرِّدٌا :المحَسَنُ أَبَنَّ عليّ ، بَينَ مَن يُنكِر وجودَه أصْلًا، وَبَينَ مَن يَقولُ بِوِلَادَتِه وَوَفَاتِه !!

الفيلسوف والمفكر الإسلامي المعاصر مغردًا: مُحاكَمة دوليّة...لِطاغِية إيران الإرهاب والمخدّرات ؟!

المحقق الصرخي مغردًا - الأمَانَة والشّجَاعَة....أن تَقْطَع رؤوسَ الثّعَابِين ...

المفكر الاسلامي المعاصر مغردا الأمّة ُالمَرحومَة...في السّكونِ وَالانتِظَار..

المحقق الصرخي - خـ.مـ.نـ)ئه يَقتلُ السّنّة...تَحتَ شعَار"السّنّة أنفُسنَا يُهدّمُ مَسَاجِدَهم وَيَسرقُهم...وَيَهتف "إخوَان سنّة وشِيعَة!!!

المفكر الإسلامي المعاصر: إن إسالَةُ الدّمَاءِ وَزَهْقُ الأروَاحِ، وَالتّمثِيلُ بِجثَثِ الأموَات ْفي العراق كلها بِطقوسٍ مَجوسِيّةٍ شَنْعَاء!!

سنّ التّكليف للبنت.. في فقه المرجع المحقق الصرخي

صلاة المرأة بدون عباءة..في فقه المرجع المحقق الصرخي ..

حالات التيمم.. في فقه المرجع والمحقق الصرخي ..

حالات التيمم.. في فقه المرجع والمحقق الصرخي ..

الْمُفَكِّر الْإِسْلَامِيّ الْمُعَاصِر- إنَّ ظُهورَ الْمَهْدِيّ هُوَ وَعْدُ الله الْحَقَّ ...

الِطَعَنَ بِشَرَفِ الزَّوْجَةِ- فِي فِقْهِ الْمَرْجِعِ الْمُحَقِّقِ الصَّرْخِيِّ

منْ هُوَ الأعضَب السَّادِيَّ .. الَّذِي فَجَّرَ رُؤُوسَ الشَّبَابِ!؟... الْمُحَقِّق الصَّرْخِيَّ مُبَيَّنًا

الْمُحَقِّقُ الصَّرْخِيُّ- مُغَرِّدًا انَّ المُدّعي الإيرَانِي...لَيْسَ بِمُجْتَهِدٍ. وَانَمَا جَمْعِيَّةَ اِسْتِهْلَاكِيَّةَ!!..



خريطة الموقع


2021 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net