اخر الاخبار

الأربعاء , 25 مارس , 2020


الشَّبَابُ الْمُسْلِمُ الوَاعِدُ اِمتَلَكَ كَلَّ صِفات التَّقْوَى والاِعْتِدالُ إِلَتي أَسَّسَهَا :الفيلَسُوفُ المَعَاصِر
بقلم احمد الحياوي
قال رسول الله- صلى الله عليه وعلى أله وصحبه وسلم- (((كُلُّكُمْ رَاعٍ وَكُلُّكُمْ مَسْؤول عَنْ رَعِيَّتِهِ، الإِمَامُ رَاعٍ وَمَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي أَهْلِهِ وَهُوَ مَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، وَالْمَرْأَةُ رَاعِيَةٌ فِي بَيْتِ زَوْجِهَا وَهي مَسْؤولَةٌ عَنْ رَعِيَّتِهَا، وَالْخَادِمُ رَاعٍ فِي مَالِ سَيِّدِهِ ومَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ، -قَالَ: وَحَسِبْتُ أَنْ قَدْ قَالَ: وَالرَّجُلُ رَاعٍ فِي مَالِ أَبِيهِ وَمَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ- وَكُلُّكُمْ رَاعٍ وَمَسْؤولٌ عَنْ رَعِيَّتِهِ)
ولأن الشباب هم عصب المجتمع وأساسه،ولان الحياة ومافيها لهم ولانهم تحملوا الكثيرمن مشقات الحياة وتراكمات الماضي و حروب وأفكار ملحدة وإرهاب ليس لهم بها يد ومع ارتفاع أنواع الجريمة والانتحار والمخدرات والانحلال والإلحاد والبطالة والتردي في واقع المنظمات والهيئات المسؤولة عن تطور كوادر الشباب
حرص المحقق الأستاذ الصرخي على مشاركة الشباب في إعداد واقامة المناهج التربوية الأخلاقية العلمية و التأهيل وزيادة الثقة بالنفس وصنع شباب مثقف واعي مُدركين أن مشاركتهم مجالس الذكر والعبادة والندوات الفكرية والثقافية التكاملية هي حق لهم، وهي الطريق الأمثل نحوالاصلاح والتهذيب يدل على الانتماء والوجود والولاء للوطن الحر من تيارات الأحزاب من خلال عقيدة رصينة ومعتدلة وتقوائية ، وتمثل دورالمكاتب و الهيئات التابعة لمكاتب السيد المحقق الأستاذ في بغداد والمحافظات كان لها الدور الأبرز في توفير البيئة المناسبة واحتضان وصناعة تلك المواهب الشابة لمشاركتهم الفعالة في قراءة القرآن والحوارات الفقهية والأصولية وحسب قدراتهم.والبعض منهم راح يشارك في توزيع المساعدات الإنسانية على الفقراء وأهل الدخل المحدود وتفقد العوائل المتعففة
إن مشاركة الأبناء في تلك المهرجانات والنشاطات له أهمية بالغة، ويجب التعاون من الجميع حتى لا تتشعب صعوبة المشاكل والحياة والتحديات الراهنة التي تواجه الشباب والتي هي أكبر وأهم من غيرها ، ولهذا فإن تنسيق الجهود المبذولة، وتنظيم وتبادل المعرفة وبناء توافق مجتمعي ضرورة قومية إعداد الشباب وتحصينهم وحمايتهم وتأهيلهم فكرياً وعملياً واجتماعياً وثقافياً وتوجيه طاقاتهم ومواهبهم نحو المساهمة في بناء العراق
ويقول الفيلسوف المعاصر مخاطبا الضمائر الحية والعقول الكبيرة
أوقفوا قتل العراق ..
أوقفوا قتل العراق..
أوقفوا سفك الدماء..
أوقفوا قتل الشباب ..
شبابنا عراقنا وطننا
شبابنا عزتنا كرامتنا
شبابنا مستقبلنا أملنا..
شبابنا قادتنا فخرنا..
السلام على شباب العراق
السلام على شباب العراق
الصرخي الحســـــــــني”
بهذه الكلمات اختصر واختزل المرجع الأستاذ الصرخي الحسني صرخة العراق المدوية .. مطالبا بإيقاف نزيف الدم وقتل الشباب .. .
فنراهم بقلوب بيضاء من أشبال وشباب متوجهين إلى الله تعالى داعينَ الله تعالى وبحق نبيه المختار سيدنا محمد -صلى الله عليه وآله- أن يكْشِفْ هذه الغمة والبلاء والأوبئة وعراق خالي من الدماء والفتن وأن يحفظ شبابنا من كل سوء.والرحمة والغفران على أرواح شهداء العراق
#٢٧رجب_المبعث_النبوي_وولادة_الصرخي #المبعث_النبوي_كشف_زيف_ولاية_الطاغوت
https://youtu.be/xXjqOlGkhL4


القراء 118

التعليقات

سيد_رشيد

وفقكم الله

مقالات ذات صلة

الفيلسوف المعاصر مغردا - السّلوكيّ يقودُ أتباعَه كالقَطِيعِ ويُسَيطرُ عَلَيهم بالتّجهِيلِ وإلغَاءِ العَقلِ

الشَّبَابِ الْمُسْلِمُ الوَاعِدُ حَطَّمَ كلَّ قَيَّؤدَ الكُفْروالإِلْحَادِ --المفَكَّرَالإِسْلامِيَّ دْاعِمًا

كورونا...بَيتُ التّخَلّفِ وَالنّفَاق..يَنتَهِكُ حُرمَة الأموَات الْجُهَّالُ يُحِبُّونَ الْجَهْلَ..الفيلسوف المعاصر مغردا

المُفَكَّر الإِسْلامِيَّ مغردا - لِمَاذا الانتِهاكُ الصّارخ لِحُرمَةِ وَكَرامَة أموَات كورونا فِي العِرَاق

تغسيل ودفن الميت بفايروس كورونا -- في فقه المفكَر الإِسْلاَمِيُّ

الفيلَسُوفُ العالمُ والبَاحْثُ : إلى الشَّبَابُ - الدِّينِ الأخْلاَقُ -- وتَحْرِيرُ العُقُولٌ

كورونا...بَيتُ التّخَلّفِ وَالنّفَاق..يَنتَهِكُ حُرمَة الأموَات الْجُهَّالُ يُحِبُّونَ الْجَهْلَ.المفَكَّرَالإِسْلامِيَّ مغَرَدًا

المفكَرالإِسْلاَمِيُّ مُغرِداً- وِلايَةُ الفَقِيهِ..وِلايَةُ الطّاغوت-مَكّة..المَدِينَة..الكُوفَة..مَعَ المَلَائِكَةِ وَالرُّعْب

كوفيد- 19- والكَاهِن الأكبر..والضِّباع - المفكر والمحقق الاسلامي مُغرَدًا

ماحكم المصاب بفايروس كورونا ولم يخبر الناس - في فقه المحقق الاستاذ

شَعْبانُ الخَيِّرُ، بمُوَلِّد الدُّرر فيكَ أبناء النبيّ البَشَيرُ- هم السَلامُ والاِعْتِدالِ والتَّقْوَى -الفيلَسُوفُ مُتبَارَكاً

بشراكَ شعبان الخير-بمولد الدُّررفيكَ أبناء النبيّ البشير- تَبارَكَ بَنُورُهَمَّ - المُفَكِّرٌ الإِسْلامِيَّ

وَلاَّدات شَعْبَانُ هَيِّ سِلمٌ واِعتدال - سارَ عَلَى نَهْجِهم الفيلَسُوفُ المُعَاصِرٌ

المُفكِّر الإِسْلاَمِيُّ مغَرَدًا - الحِمايَةُ الدّولِيّةُ..مِن..الجَريمَةِ وتَناطُحِ الأَشْرَارِ

المحقق الأستاذ - يفسرمعنى حديث (منْ جَاءَنِي زَائِرًا .. كَانَ حَقًّا عَلَيَّ أَنْ أَكُونَ لَهُ شَفِيعًا يوم القيامة)

الشَّبَابُ الْمُسْلِمُ الوَاعِدُ - اِمتَلَكَ كَلَّ صِفات التَّقْوَى والاِعْتِدالُ إِلَتي أَسَّسَهَا :الفيلَسُوفُ المَعَاصِر

المبِعثُ النَّبَوِيِّ - وِلادَة النُّورُ و العِدْلُ و التَّقْوَى فِي المُجْتَمَعُ --- قد وُلِدَ فِي ذكراهُ الفَيْلَسُوفُ المُعاصَر

الفيلَسُوفُ الْمُعَاصِرُ مُنَادِياً - اوقفوا قَتَل العِرَاق

الفيلسوف المعاصر-جعل مَنَّ الشَّبَابُ الوَاعِدُ أنْصَارٌ للحقّ والْوَسِطِيُّة السَّائِرُ عَلَى نَهَجَ الإِمامُ الكَاظِمُ

الفيلَسُوفُ الْمُعَاصِرُ- الأخطَرَ مِنْ الدَّجَالِ مَوْجُودُون فِي كُلِّ زَمانٍ ومَكان

مُوسَى بْنُ جَعفَر، هَوٍ اِعتَدَالَ ووَسَطيّة الإِسلامُ.. سارَ عَلَى نَهْجَهُ المحقَّق الأُسْتَاذَ

الفيلَسُوفُ المُعاصَر- الإِمامُ الكَاظْمُ- كانَ أَماناً ورَحْمَةً للْعَالَمِينَ

الفيلَسُوفُ المعاصر -النَّاجِون مَنَّ يميّزون الحقّ بالعقلُ والعَلَمُ -

الفيلَسُوفُ المعاصر - النَّاجِون مَنَّ يميّزون الحقّ بالعقلُ والعَلَمُ

الفيلَسُوفُ المَعَاصِرُ الإِمامُ الكَاظِمُ لَمْ يَكُنِ سياسيًّا اوزعيمٌا لأحْزَابٌ بَلَّ كانَ إماما تقيَّأَ زَهَدًا عَابِدٌ مُخَلِّصاً

الإمام الكاظم مدرسة التقوى والوسطية .. المحقق الصرخي متأسيًا

الفيلسوف المعاصر: الى الشباب -- الدين الاخلاق -- وتحرير العقول

مهرجانات التضامن مع تظاهرات شباب العراق مشروع سلام تبناه الشباب المسلم الواعد

تحصين الفكر بالتقوى والاعتدال والوسطية سمات شبابنا الواعي الفيلسوف المعاصر إنموذجًا

تحصين الفكر بالتقوى والاعتدال والوسطية سمات شبابنا الواعي -الفيلسوف المعاصر إنموذجًا

الفيلسوف المعاصر - لا حكومةَ وَلَا رَايَة..قَبلَ عِيسَى والمَوعُود

الفيلسوف المعاصر- وِلايَةُ الفَقِيهِ .. قِوامٌ لِلدّين .. أُو فَوْضَى وَتَهْدِيم

مَجَالِسِنَا التَّربويّة والتوعوية هي اِستِنقاذ وخَلاَص مَن الفتن الأَهْوالُ الفيلَسُوفُ المَعَاصِر: مَوْجَها

الفيلَسُوفُ المعاصر- يَجْعَلْ مَن التَّقْوَى أسَاسَا رَصِيْنا فِي فَكَرَ الشَّبَابُ العِراقِيِّ الوَاعْيُ ب

الفيلَسُوفُ امَن التَّقْوَى أسَاسَا رَصِيْنا فِي فَكَرَ الشَّبَابُ العِراقِيِّ الوَاعْيُ

الصرخي - يغرد ولايه الفقيه ولايه الطاغوت وتدمير للشعوب

المُعَلِّمٌ والأُستاذ العِراقِيِّ -يَصْنَعُ جِيلاً عِراقيّاً واعِداً مُعْتَدِلًا

الفيلسوف المعاصر سَائِرَا بشَبابنَاَ العراقي نَحْوالكَمَالِ والاعْتِدَالُ

شباب العراق... أرادوا الوطن.....أعطوهم الوطن ...قالها الفيلسوف المعاصر

الفيلسوف المعاصر مغردًا -[وِلايَةُ الفَقِيهِ...وِلايَةُ الطّاغوت]



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net