اخر الاخبار

الخميس , 27 أغسطس , 2020


المُحقِّق الصَّرْخَي - عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ أَنقَذَ الْعِراقِيِّينَ مِنَ العُبُودِيَّةِ والخُنُوع . للفَرَس ؟

-بقلم أحمد الحياوي-

قوله تعالى : وَلا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ (19)

ﺻـﺮاﻋـﺎت وتنــﺎزﻋــﺎت ... ﻟــﻢ ﻳﻤﺾ ﻋﻬــﺪٌ إﻻ وﺑﻐــــﺪاد ﻳﻘﻬﺮﻫـــــﺎ اﻟﻄﻐﺎة ﻣﻦ الفرس ويستعمرونها ويكون بلد العراق تحت .. طاولت الذل والخنوع ..

فمنذ عهد الخليفة الثاني عمر بن الخطاب- رض- الخليفة الذي دعا الناس إلى التطوع لحرب الفرس مع المثنى، وركز على تعبئة المسلمين على الجبهة العراقية، وأدى المثنى دورًا بارزًا في ذلك حين اجتمع به، وشرح له الوضع الداخلي المتدهور للفرس، وشجعه على إرسال المسلمين وتكثيف حملاتهم على أراضي السواد، إذ لا بقاء لهم في العراق إذ لم تعزز قواتهم هناك بمدد قوي. أحجم معظم المسلمين عن الاستجابة لنداء عمر، إذ كانت العرب تهاب الفرس، وتخاف الخروج لقتالهم، وذلك بفعل هيبتهم، وسطوتهم وشدة بأسهم في القتال، والواقع أن حدود فارس تبدو صعبة في نظر العرب، وخطرة ورهيبة في أعينهم، كما كانت تثير كثيرًا من الاحترام في قلوبهم، ويتجنبون تجاوزها خشية من ملوك الفرس لاعتقادهم بأنهم على قدر من القوة يكفل لهم إدخال شعوب سائر الدول تحت سلطانهم، لكن المثنى استدرك الموقف، وشرح للمسلمين حقيقة الوضع الفارسي المنهار. فدعا من كان قد ارتد وحسن إسلامه للاشتراك في الفتوح، وقد أحدثت هذه الانعطافة تطورات جوهرية، وفتحت آفاقًا واسعة وجديدة لحركة الفتوح

أما ما حصل مع الحسين- عليه السلام- وعياله فتندى وتنحني له السماء فيقاتل باسم الدين والإنسانية لرفع الظلم عن أهل العراق والكوفة همه الإصلاح والكرامة وقيم الإنسان على الأرض وأصبح أسطورة الاعتدال والتقوى والوسطية بين شعوب العالم المسلم والخلاص من الذل وإلى اليوم نرى الغاشمين والمجرمين والخائنين وقادة السلوكية يسرحون بيننا ويمرحون فننحني لهم احترامًا وتملقاً وتسيير المصالح الدنيوية على حساب الشرف والنزاهة والفقراء فيجامل الباطل ويكره الحق وينصب له العداوة ..

قتلة الحسين يعلمون فضله ودناءة يزيد فانحنوا خانعين طاعة للظالم وانهالوا على الشهيد المظلوم يقطعونه بالسيوف فأي جرم هذا ..لكن هل شيعتنا اتعضوا من سيدنا الوجيه !

إن المجتمع الذي يرى منكر وظلم يزيد وأتباعه وبطشه ولا يستهجنه منهم لن يهتدي في دنياه إلى سبيل قويم

إذن النفس هي التي تكتسب الذل بعد أن يصير عندها طبعاً مألوفا، لأنها لم تتربى على الصراط القويم ولم تتبع الحق في مجرى الأمور وتتجنب الإسفاف والإذلال ، وبالتالي ونفورها من العزة وانجذابها للذل يصبح أمرًا عاديًا بعد التطبع معه، ولا تقف النفس عند هذا الحد بل تتعدى إلى التبرير له، والذل كما نرى القادة السلوكية وعصابات المنطوية بهتانا تحت ظل الدين ! والذين توهموا بأنهم مفلحون !!ما هو ما ينتج إلا انعكاس لما تربى عليه الفرد، وتكون الذلة بما يفعله المرء من ضعة ومهانة في نفسه بإرادته التامة؛ ولا يكون الإنسان ذليلا نتيجة ما يصنعه به غيره وهو مكره لا حول ولا قوة له،فقد اتبع الجنود المرتزقة والشيطان والهوى والنفس الأمارة بالسوء

يقول الفيلسوف والمفكر الإسلامي الصرخي لطالما عودنا بمواقفه الرجولية الشجاعة

في تغريدة على حسابه بتويتر--

عُمَر(رض).......إيوَانُ كِسْرَى...بَينَ الدّين وَالتّنْجِيم !!

قَالَ(عليه السّلام): {اللَّهُمَّ إِنَّ أَهْلَ العِرَاقِ غَرُّوْنِي، وَخَدَعُوْنِي، وَصَنَعُوا بِأَخِي مَا صَنَعُوا، اللَّهُمَّ شَتِّتْ عَلَيْهِم أَمْرَهُم، وَأَحْصِهِمْ عَدَداً}[الطبقات الكبرى لِابن سعد،سِيَر أعلام النّبلاء3للذهبي، تَرجَمَة الإمَام الحُسَين مِن تَاريخ دِمشق لِابن عَسَاكر]

السّلَام عَلَى الحُسَيْن وَبَنِيه وَأخِيه وَأمّه وَأبِيه وَجّدِّه الصّادِق الأمِين(صَلَواتُ الله وَسَلامُه عَلَيهم أجمَعِين)، فِي السّاعَات الأولَى مِن مُحَرّم الحَرَام(1442هـ)، وَبَعْد التّوكّل عَلَى الله سبحَانَه، أبدَأ الكِتَابة تَحتَ عنوَان{عُمَر(رض)...إيوانُ كِسْرَى..بَينَ الدّين وَالتّنْجِيم}:

1ـ قَالَ الإمَام الحُسَين(عَلَيه السّلَام): {اِنَّما خَرَجْتُ لِطَلَبِ الإصلَاحِ (أَطْلُبُ الصَّلَاحَ) فِي أُمّةِ جَدِّى مُحَمّد(صَلّى الله عَلَيه وَآلِه وَسَلّم)}[المناقب4لابن شهرآشوب، مقتل الحسین1للخوارزمی، الفتوح5لابن أعثم].

2ـ إنّ الإصلَاحَ إصلَاحُ العَقْلِ، والعَقلُ سَيّد الأعمَالِ، وَفِيه صَلَاحُ الدّنيَا وَالآخِرة، قَالَ رَسولُ الله(عَلَيه وَعَلَى آلِه الصّلَاة وَالسّلَام):{إِنَّ الْعَقْلَ سَيِّدُ الْأَعْمَالِ فِي الدَّارَيْنِ جَمِيعًا}[بغية الباحث للهيثمي]...وقال(عَلَيه وَعَلَى آلِه الصّلَاة وَالتّسلِيم):{لِكُلِّ شَيْءٍ آلَةٌ وَعُدَّةٌ، وَآلَةُ الْمُؤْمِنِ وَعُدَّتُهُ الْعَقْلُ...وَلِكُلِّ خَرَابٍ عِمَارَةٌ، وَعِمَارَةُ الْآخِرَةِ الْعَقْلُ}[بغية الباحث للهيثمي،مختصر إتحاف السادة4لِلبوصيري،المطالب العالية لابن حجر،البحار1للمَجلِسي]

3ـ جَاء في القرآن الكريم:{إِنَّ شَرَّ الدَّوَابِّ عِندَ اللَّهِ الصُّمُّ الْبُكْمُ الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ}[الأنفال 22]...وَقَالَ رَسولُ الله(صَلّى الله عَلَيه وَعَلَى آلِه وَسَلّم): {وَاعْلَمُوا أَنَّ الْعَاقِلَ مَنْ أَطَاعَ اللَّهَ...وَأَنَّ الْجَاهِلَ مَنْ عَصَى اللَّهَ...وَالْقِرَدَةُ وَالْخَنَازِيرُ أَعْقَلُ عِنْدَ اللَّهِ مِمَّنْ عَصَاهُ...وَلَا تَغْتَرُّوا بِتَعْظِيمِ أَهْلِ الدُّنْيَا إِيَّاكُمْ, فَإِنَّهُمْ غَدًا مِنَ الْخَاسِرِينَ}[إحياء علوم الدين 1للغزالي، بغية الباحث للهيثمي، مختصر إتحاف السادة4لِلبوصيري، تاريخ بغداد16للبغدادي، المطالب العالية لابن حجر]

4ـ بَعدَ أن رَاسَلَه أهلُ الكُوفَة وَطَلَبُوا مِنهُ المَجِيء، وَبَعدَ أن تَبَيّن نِفَاقُهم وَغدْرُهم وَإصرَارُهم عَلَى قِتَالِهِ وَقَتلِه!! قَالَ الإمَام الحُسَين(عَلَيه السّلَام):{لاَ تَعْجَلُوا، وَاللهِ مَا أَتيتُكُم حَتَّى أَتَتْنِي كُتُبُ أَمَاثِلِكُم، بِأَنَّ السُّنَّةَ قَدْ أُمِيتَتْ، وَالنِّفَاقَ قَدْ نَجَمَ، وَالحُدُوْدَ قَدْ عُطِّلَتْ، فَاَقْدِم، لَعَلَّ اللهَ يُصلِحُ بِكَ الأُمَّةَ!! فَأَتَيْتُ، فَإِذْ كَرِهتُم ذَلِكَ، فَأَنَا رَاجِعٌ!! فَارْجِعُوا إِلَى أَنْفُسِكُم، هَلْ يَصلُحُ لَكُم قَتْلِي، أَوْ يَحِلُّ دَمِي؟! أَلَسْتُ ابْنَ بِنْتِ نَبِيِّكُم وَابْنَ ابْنِ عَمِّهِ؟! أَوَلَيْسَ حَمْزَةُ وَالعَبَّاسُ وَجَعْفَرٌ عُمُوْمَتِي؟! أَلَمْ يَبلُغْكُم قَوْلُ رَسُوْلِ اللهِ (صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَآلِه وَسَلَّمَ) فِيَّ وَفِي أَخِي: [هَذَانِ سَيِّدَا شَبَابِ أَهْلِ الجَنَّةِ]؟!}[سِيَر أعلام النّبَلاء4، تَرجَمَة الإمَام الحُسَين مِن الطّبقَات الكَبير لِابن سَعد، تَرجَمَة الإمَام الحُسَين مِن تَاريخ دِمشق لِابن عَسَاكر].

5ـ مُحرِمٌ مِن أهلِ العِراق سَألَ عَن قَتْلِ الذّباب(البَعُوض)، فَأجَابَ عَبدُ الله بن عُمَر(رض): {أهْلُ العِرَاقِ يَسْأَلُونَ عَنِ الذُّبَابِ (دَمِ الْبَعُوضِ)، وقدْ قَتَلُوا ابْنَ رَسولِ اللَّهِ (صَلَّى اللهُ عليه وَآلِه وسلَّمَ)، وقالَ النبيُّ (صَلَّى اللهُ عليه وآلِه وَسلَّمَ): [هُما رَيْحَانَتَايَ مِنَ الدُّنْيَا]}[ بُغيَة الطّلب في تاريخ حَلَب6 لابن العديم، تَرجَمَة الإمَام الحُسَين مِن تَاريخ دِمشق لِابن عَسَاكر، أُسْد الغَابة2 لِابن الأثير، مختصر تاريخ دمشق7 لِابن منظور].

6ـ لَقَد شَرّف الله تَعَالَى أهلَ العِرَاق بِالإسلَام بِفَضْلِ الخَليفة الثّانِي(رض) وَحِنكَتِه فِي القِيَادَةِ وَفَتْحِ وَتَحرِيرِ العِرَاق...فَأنقَذَ العِرَاقِيّين مِن العبُودِيّة وَالخنُوع لِلفُرْسِ وَالمَجوسِيّة، كَمَا تَمّ إنقَاذُ الشّعْب الفَارِسِيّ وَبَاقِي الشّعوب مِن المَجوسِيّةِ وَكَهنَتِها وَأكاسِرَتها...لَكِن مَا هُوَ سرّ بُغْضِ وَعَدَاء هَؤلَاء لِلخَلِيفَة المُحَرِّر؟! وَهَل تَمَكّنُوا بِالمَكْرِ وَالخَدِيعَة وَالغَدْر مِن مُصَادَرَة الإسلَام وَالتّشَيّع؟! وَمَا هُوَ دَورُ التّنجِيم وَالكَهَانَة فِي تَحقِيق ذَلِك؟! أرجو مِن الله التّسدِيد في الإجابَة بإنصَاف وَوَسَطِيّة وَاقِعِيّة مَوضوعِيّة...وَأمّا قِرَاءَة وَتَحلِيل علَاقَة الصّحابَة بِأهْلِ البَيْت، والسلوكيات والمواقف الصادرة عنهم (رَضي الله عَنهم وَعَلَيهم السّلام)، فَلَهَا مَقَامٌ آخَر إن شَاء الله، وَالكَلَام فِي أمور:

الصّرخي الحسني



https://twitter.com/AlsrkhyAlha…/status/1297183841266868226


القراء 467

التعليقات

ابن_ميسان

بوركتم

ابن_ميسان

فعلا

ابن_ميسان

صدقتم

ابن_ميسان

حياكم الله منشور راقي

علي_حسين

وفقكم الله

علي_العراقي

مقال راقي ... وفقكم الله تعالى

يوسف_الخالدي

وفقكم الله

supreme_clothing

Would you be inquisitive about exchanging links? supreme clothing http://www.supremeclothing.us.org

عامر_حسن

موفقين

supreme_hoodie

you've an incredible blog right here! would you wish to make some invite posts on my weblog? supreme hoodie http://www.supremeclothingstore.com

مصطفى_

موفقين ان شاء الله

محمود_الموسوي_

وفقكم الله لكل خير مقال راقي

سعد_الشمري_

عمر كسر انوف المجوس

سعد_الشمري_

عمر كسر انوف المجوس

محمد_الناصري

وفقكم الله لكل خير

moncler

That is the precise weblog for anybody who needs to seek out out about this topic. You realize a lot its virtually onerous to argue with you (not that I truly would need匟aHa). You definitely put a brand new spin on a topic thats been written about for years. Nice stuff, simply great! moncler http://www.monclerjackets.us.org

supreme

Spot on with this write-up, I really assume this website needs rather more consideration. I抣l in all probability be again to read much more, thanks for that info. supreme http://www.supreme-clothing.us.com

hermes_belts_for_men

Spot on with this write-up, I actually suppose this website wants much more consideration. I抣l probably be again to read rather more, thanks for that info. hermes belts for men http://www.hermesbelt.us.org

cheap_jordans

There are actually a lot of particulars like that to take into consideration. That is a nice point to carry up. I provide the thoughts above as normal inspiration however clearly there are questions like the one you convey up the place crucial factor shall be working in trustworthy good faith. I don?t know if greatest practices have emerged round things like that, however I am certain that your job is clearly identified as a fair game. Each boys and girls really feel the affect of only a second抯 pleasure, for the remainder of their lives. cheap jordans http://www.cheap-airjordans.us.com

supreme_outlet

I used to be very pleased to find this net-site.I needed to thanks for your time for this wonderful learn!! I positively having fun with each little bit of it and I have you bookmarked to take a look at new stuff you blog post. supreme outlet http://www.supremeoutlet.us.com

bape_hoodie

There are some attention-grabbing closing dates on this article however I don抰 know if I see all of them center to heart. There may be some validity but I'll take maintain opinion till I look into it further. Good article , thanks and we would like extra! Added to FeedBurner as properly bape hoodie http://www.bape-hoodie.us.com

birkin_bag

A formidable share, I simply given this onto a colleague who was doing a little bit evaluation on this. And he in fact bought me breakfast as a result of I found it for him.. smile. So let me reword that: Thnx for the treat! But yeah Thnkx for spending the time to discuss this, I feel strongly about it and love reading more on this topic. If doable, as you turn out to be expertise, would you mind updating your weblog with more details? It is highly helpful for me. Massive thumb up for this weblog submit! birkin bag http://www.hermesbirkinbags.us.com

yeezy_supply

I was more than happy to seek out this net-site.I wanted to thanks in your time for this wonderful learn!! I positively having fun with each little bit of it and I've you bookmarked to take a look at new stuff you blog post. yeezy supply http://www.supplyyeezy.us

kd13

Once I originally commented I clicked the -Notify me when new feedback are added- checkbox and now each time a comment is added I get 4 emails with the same comment. Is there any method you can remove me from that service? Thanks! kd13 http://www.kd13shoes.us

jordan_retro

An fascinating discussion is price comment. I feel that you need to write extra on this matter, it won't be a taboo topic but typically persons are not sufficient to speak on such topics. To the next. Cheers jordan retro http://www.retro-jordans.us.com

مقالات ذات صلة

الْمُحَقِّقُ الصَّرْخِيُّ -اتّضَح أنّ طَاغِيَة إيرَان (خــ.مــ.نـــ) كَانَ عَاقًّا لِوَالدَيه وَمُتَمَرّدًا عَلَيهما،

الْمُحَقِّقُ الصَّرْخِيُّ: هَل يُوجَد سِرٌّ فِي مَرحَلَة الخَامِس الابتِدائِي وَالرّسوب وَالفَشَل فِيهَا؟!

حَكَمَ إمَامَةُ الْعَاجِزِ عَنِ السُّجُودِ فِي فِقْهِ الْمَرْجِعِ الصَّرْخِيِّ الْحُسْنِيِّ...

النَّبِيُّ الْأكْرَمُ.. وَتَشْرِيعُ الْبُكَاءِ وَالْحُزْنِ الْمُحَقِّقِ الاستاذ .. سائِرًا عَلَى تَقْوَى جِدِّهِ الْمُصْطَفَى

الْمُحَقِّقُ الصَّرْخِيُّ- فَاقِدُ الاجتِهادِ...فَاقِدُ العِلْمِ...رَاسبٌ فِي الخَامِس الابْتِدائِيّ ؟!

الْمُحَقِّقُ الأستاذ-{[المُدّعِي الإيرانِي...لَيسَ بِمُجتَهِد].....[بَسْطُ اليدِ والحكومَة...بِدعةٌ باطِلَة]....

الْمُحَقِّقُ الأستاذ-{[المُدّعِي الإيرانِي...لَيسَ بِمُجتَهِد].....[بَسْطُ اليدِ والحكومَة...بِدعةٌ باطِلَة].

الْمُحَقِّقُ الاستاذ - جنون: عَربي هاشمي..يفتَخر بالفُرْس وكورش ويزدجرد

الْمُحَقِّقُ الصَّرْخِيُّ مُغَرِّدَا وَلَاَيَةِ الْفَقِيهِ وَلَاَيَةَ الطَّاغُوتِ

الْمُحَقِّقُ الأستاذ - أَعَلَمِيَّةً.. ضَبْطٌ.. اِتِّزَانٌ... وَتَسَلَّطَ الرُّوَيْبضة!!

فكرُ الحسين حَرْبٌ ضِدَّ الدواعش وَالْفَسَادَ- الشَّبَابَ الْمُسْلِمَ اِخْتَارَ الْاِعْتِدَالُ وَالتَّقْوَى.. الْمُحَقِّقُ الأستاذ مُوَجَّهًا...

الْمُحَقِّقُ الأستاذ- وِلَاَيَةَالْفَقِيهِ الّتِي يَدّعِيهَا حَاكمُ إيرَان هي وِلَايَة طَاغوت،وِلايَة تَنجِيم وَشَعوَذَة واستِعبَاد

الْمُحَقِّقُ الأستاذ- وِلَاَيَةَ الْفَقِيهِ الّتِي يَدّعِيهَا حَاكمُ إيرَان هي وِلَايَة طَاغوت، وِلايَة تَنجِيم وَشَعوَذَة وَتَجهِيل

الحُسَيْن خرج لاصلاح العقل والعَلِمَ والتَقَوّى سَارَ عَلَى نَهْجَهُ الشَّبَابُ الْمُسْلِمُ -المُحقِّق الأُسْتَاذَ مُربياً .

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر- طَاغِيَة إيران هُوَ الأذربيجَانِيّ صَاحِب الفِتنَة وَالنّارِ المُحرِقَة الّتِي لَا يَقُومُ لَهَا شَيء

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر- الأذربيجَانِي...مُخَدِّرات...إفسَاد...إرْهَاب

فاقد الاجتهاد..فاقد البرهان ..المحقق الصرخي مغردًا

المحقق الصرخي - عُمر لَم يُوَرِّث شَيئا لِلأولاد والأصهار الشّر من الفُرْس..الخَير من العرَب

السّلام عَلى عُمَر العَربي وَالمَهدي العرَبي والرّسول مُحَمّد العَربي.. المحقق الأستاذ مغردًا

السّلام عَلى عُمَر العَربي وَالمَهدي العرَبي والرّسول مُحَمّد العَربي.. المحقق الأستاذ مغردًا

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر: عُمَر وَ عَلِيّ.......أمِير يَستَشِير الوَزِير.......فَانْكَسَرَ الفُرْس

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر: عُمَر وَ عَلِيّ.......أمِير يَستَشِير الوَزِير.......فَانْكَسَرَ الفُرْس

المحقق الصرخي - يدعو الله ... في الخلاص للمسلمين . من الوباء والمرض ..

المحقق الصرخي- ابنُ الخَطّاب حَرّرَ البِلَادَ وَالعِبَاد وَأطفَأ المَجوسِيّة وَدَفَع الفَسَاد وَمَنَعَ زِنَا المَحَارِم

المُحقق الصرخي- خَليفَة المُسلِمِين عمر يستشير الوزير الإمام عَلِيّ فِي الخرُوجِ لِموَاجَهة الفُرْس

المُحَقَّق الصَّرِخُي : عُمَر وَعَلِيّ. أمِير يَستَشِير الوزير...فَانكَسَرَ الفُرْس

المُحقق الصرخي - طاغوت إيران قَتَلوا مِئات الآلاف من الأبرياء ، وسلبوا ونهبوا المُمتلكات

المحقق الصرخي - جاء نور الإسلام يقوده ابن الخطاب فحرر البلاد والعباد

المُفَكِّر الإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر - عمر بن الخطاب حرر البلاد والعباد وأطفأ المجوسية والنيران ...

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر- عمربن الخطاب حرر البلاد والعباد وأطفأ المجوسية والنيران

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ -مِن غَرائبِ وعْجَابَ هَذَا الزمانُ أَنْ يتحدَّث طّاغُوتُ أُيُرَانَ وجِلاَوزَته عَنَّ الشِّرَفِ!!

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ -مِن غَرائبِ وعْجَابَ هَذَا الزمانُ أَنْ يتحدَّث طّاغُوتُ أُيُرَانَ وجِلاَوزَته عَنَّ الشِّرَفِ!!

المُفَكِّرالإِسْلاَمِيُّ المَعَاصِر- طّاغُوتُ أُيُرَانَ أَجْرَمَ والَّعْنَ ..مِنْ ابْنُ مَرْجانة ويُزيِّد

المفِكْرُ الْإِسْلَامِيِّ الْمُعَاصِرِ- زَعَاماتٌ إِيرَانُ..تَقَتَّلَ تَهَجَّرَ..ثأرا للمَجُوسِيَّةُ والإيوان!!

المحقق الأستاذ - زَعامات إيران..تَقتل تهجّر..ثأرا للمجوسية والإيوان!!

المحقق الأستاذ - الآن لنسأل أنفسنا: هل نحن حسينيون؟ هل نحن محمّديون؟ هل نحن مسلمون ؟

المحقق الأستاذ - لنكن صادقين في نيل رضا الله

المفكر الإسلامي المعاصر- لنكن صادقين في حب الحسين وجده الأمين

المحقق الأستاذ – أصبحت ثورة الحسين ونهضته وتضحيته هي الهدف والغاية التي ملكت القلوب

الحُسَيْن عَلِمَ و تَقَوّى ووَسَطيّة سَارَ عَلَى نَهْجَهُ الشَّبَابُ الْمُسْلِمُ ...المُحقِّق الأُسْتَاذَ مُعَزِّياً ..



خريطة الموقع


2020 - شبكة صوت الحرية Email Web Master: admin@egyvoice.net